04:34 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال رئيس المجلس السيادي في السودان، عبد الفتاح البرهان إن النزاع مع إثيوبيا قديم والجيران اعتدوا على المزارعين السودانيين واستولوا على أراضيهم خلال عقود، مضيفا أن الاعتراف بسودانية المناطق التي انتشر فيها الجيش السوداني مؤخرا يزيل العوائق أمام العلاقات بين البلدين.

    وقال البرهان في خطاب، اليوم السبت: سلاح الجيش السوداني موجه للخارج وليس للداخل"، مشيرا إلى أن "القوات المسلحة السودانية تتولى ضبط الحدود مع إثيوبيا لمنع أي تسلل".

    وأضاف، "منفتحون على العلاقات مع إثيوبيا والاعتراف بسودانية المناطق الحدودية يزيل كل ما يعيق علاقتنا مع أديس أبابا".

    وأكمل: "أي نزاع مسلح في المناطق الحدودية بين السودان وإثيوبيا يهدد الأمن والسلم في القارة والعالم".

    وتابع البرهان "اتفقنا مع إثيوبيا على ضبط قواتنا المسلحة للحدود لمنع تسرب أي جهة مسلحة".

    وأفاد، "نريد حدودا تحفظ لنا حقوقنا والاعتراف بان هذه الأرض سودانية، وهذا حقنا"، مضيفا "متى يتم الاعتراف بأن هذه الأرض سودانية فلا أظن تكون هناك عوائق لعلاقات مع إثيوبيا، ونحن منفتحون على العلاقات مع كل الجيران وخاصة إثيوبيا".

    وكان عضو المجلس الانتقالي السوداني والناطق الرسمي باسم المجلس محمد الفكي سليمان، قد أكد في وقت سابق من اليوم أن إثيوبيا ظلت تتبنى سياسية فرض الأمر الواقع في تعاطيها مع قضاياها المشتركة مع السودان.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook