05:55 GMT06 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وصل وفد مشترك، من مجلس السيادة السوداني والجبهة الثورية السودانية، اليوم الأربعاء، إلى الجنينة، عاصمة ولاية غرب دارفور.

    وترأس وفود مجلس السيادة السوداني، العضو محمد الفكي سليمان، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء السودانية "سونا".

    وضم الوفد الفريق عبد الرحيم دقلو، قائد ثاني قوات الدعم السريع، وعددا من العسكريين وممثلين للجبهة الثورية السودانية.

    وكان في استقبال الوفد قائد الفرقة 15 مشاة، بشير النور بشير، رئيس اللجنة الأمنية الفنية وأعضاء حكومة الولاية.

    يشار إلى أن الزيارة جاءت في إطار الوقوف علي مجمل الأوضاع الأمنية في الولاية، فضلا عن تمديد الصلح بين المتنازعين في غرب دارفور.

    ومن المتوقع أن يستمع الوفد الي مجمل الأوضاع الأمنية في الجنينة، بجانب الأحداث التي شهدتها منطقة كريندق والمبادرات التي انطلقت لإصلاح ذات البين غرب دارفور.

    وكان رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك قرر إرسال وفد إلى مدينة الجنينة، في ولاية غرب دارفور، برئاسة النائب العام تاج السر الحبر، برفقة ممثلين لجميع الأجهزة الأمنية، والعسكرية، والعدلية.

    وفرضت السلطات السودانية حظر تجوال، في الولاية، إلى أجل غير مسمى على خلفية أعمال العنف، كما قرر والي غرب دارفور محمد عبد الله الدومة، تفويض القوات النظامية باستعمال القوة، لحسم ظاهرة الخروج عن القانون، على خلفية أحداث عنف اندلعت في مدينة الجنينة، إثر مشاجرة بين شخصين خلفت قتيلين وجرح آخرين وحرق لمنازل.

    وكانت البعثة الأممية المشتركة في دارفور (يوناميد)، قد أعلنت أواخر العام المنصرم عن انتهاء مهامها رسميا بعد 13 عاما على تأسيسها (عام 2007)، لحفظ السلام في الإقليم الواقع غربي السودان، إثر معارك دامية راح ضحيتها الآلاف بين القوات الحكومية وحركات مسلحة.

    انظر أيضا:

    صحيفة عبرية تكشف سرا عن زيارة وزير الاستخبارات الإسرائيلي للسودان
    مذكرة مطالب إلى بايدن بشأن السودان
    كاتب سعودي مفجرا الجدل: من أين تستمد إثيوبيا قوتها لتحدي مصر والسودان؟
    بعد فترة برود... السودان يتطلع لأن تكون علاقاته مع قطر في مسارها الطبيعي
    الكلمات الدلالية:
    أخبارالسودان, جنوب السودان, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook