19:41 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتظمت ظهر، اليوم السبت، مسيرة حاشدة انطلقت من ساحة حقوق الإنسان بالعاصمة تونس في اتجاه شارع الحبيب بورقيبة، الذي شهد انتشارا مكثفا لوحدات الأمن، بالتزامن مع إحياء الذكرى الثامنة لاغتيال القيادي اليساري، شكري بلعيد، الذي اغتيل في 6 فبراير/شباط 2013 رميا بالرصاص أمام منزله.

    وأفادت مراسلة "سبوتنيك" بأن هذه المسيرة بدعوة من الاتحاد العام التونسي للشغل، أكبر منظمة نقابية في البلاد، و66 جمعية ومنظمة وعدد من أحزاب المعارضة على غرار التيار الديمقراطي وحركة الشعب وحركة الوطنيين الديمقراطيين والمسار، إلى جانب منظمات وطنية على غرار رابطة حقوق الإنسان والجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات والمنظمة الوطنية لمناهضة التعذيب.

    المشاركون في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    © Sputnik . Mariem Gdira
    المشاركون في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    المشاركون في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    © Sputnik . Mariem Gdira
    المشاركون في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    © Sputnik . Mariem Gdira
    مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021

    وطالب المشاركون في المسيرة التي شهدت حضورا أمنيا مكثفا، بالكشف عن حقيقة الاغتيالات السياسية، فضلا عن التنديد بما اعتبروه تضييقا على حرية التعبير والتظاهر، كما طالبوا مطالبة بإطلاق سراح الموقوفين خلال الاحتجاجات الأخيرة.

    مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    © Sputnik . Mariem Gdira
    مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    لافتة مرفوعة من إحدى المشاركات في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021
    © Sputnik . Mariem Gdira
    لافتة مرفوعة من إحدى المشاركات في مسيرة حاشدة في الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد، تونس، 6 فبراير/ شباط 2021

    يذكر أن هذه المسيرة تأتي في ظل أزمة سياسية حادة تشهدها تونس بسبب التعديل الوزاري الذي أجراه رئيس الحكومة هشام المشيشي مؤخرا، ورفضه الرئيس التونسي، قيس سعيد، بسبب شبهات فساد وتضارب مصالح تحوم حول بعض الوزراء الجدد.

    وفي سياق متصل، قال الأمين العام لحركة الشعب، زهير المغزاوي في تصريح لوكالة "سبوتنيك" إن "المشاركين في المسيرة اليوم إحياء لذكرى اغتيال شكري بلعيد، تفاجأوا بعسكرة شوارع العاصمة وأنهجها من قبل وحدات الأمن في مشهد يذكرنا بنظام بن علي" على حد تعبيره.

    وأضاف المغراوي: "رئيس الحكومة هشام المشيشي مرعوب ويريد الاستمرار في البقاء في كرسيه ويعتقد أن ذلك ممكن عبر إحياء دولة البوليس".

    وشدد المتحدث: "نحن ماضون من أجل استكمال وتصحيح مسار الثورة".

    وأشار أمين عام حركة الشعب إلى أن "المسيرة تأتي من أجل الكشف عن حقيقة الاغتيالات السياسية في تونس".

    انظر أيضا:

    تونس... الانغلاق السياسي يحيي العمليات الإرهابية
    مطالبات بكشف حقيقة اغتيال شكري بلعيد وجميع الاغتيالات السياسية في تونس
    البرلمان التونسي يناقش علاقة حركة "النهضة" باغتيال شكري بلعيد ومحمد براهمي
    بعد مضي 7 سنوات على اغتياله... من قتل السياسي والحقوقي التونسي شكري بلعيد؟
    النهضة تصدر بيانا للرد على تورطها في اغتيال شكري بلعيد ومحمد براهمي
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, شكري بلعيد, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook