13:55 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 24
    تابعنا عبر

    انتشر عناصر ميليشيا "ربع الله"، بسلاحهم في شوارع العاصمة العراقية بغداد، حاملين صورة رئيس الحكومة، مصطفى الكاظمي، وقد طبعوا فوقها رسم حذاء وهددوا بقطع أذينه.

    وتدوال رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يظهر العشرات من عناصر الميليشيا في بغداد، مستقلين عجلات عسكرية، وهم يحملون أسلحة خفيفة ومتوسطة، في رسالة بدت واضحة إلى الحكومة العراقية.

    وحاصرت ميليشيا حزب الله العراقية، مستشفى ابن النفيس في بغداد، الثلاثاء، لمنع قوات الأمن من اعتقال عنصر جريح تابع لها، كان تورط في نقل عبوة ناسفة، على دراجة نارية، لكنها انفجرت، وقتلت زميله، وأصابته، لينقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

    وبعد شد وجذب وشجار لفظي مع القوات النظامية العراقية، تمكنت الشرطة المحلية، من انتزاع الجريح، ونقله إلى مكان آمن.

    وأصدرت تلك الميليشيات بيانا، تحدثت فيه عن ضرورة خفض سعر صرف الدولار مقابل الدينار، مشددة: "على جميع الأطراف السياسية داخل الحكومة أن تعي أننا لن نسكت طويلا فيما إذا لم تتحقق مطالب الشعب وبالخصوص أبناء المحافظات الجنوبية في فقرات هذه الموازنة، وقد أعذر من أنذر".

    ويأتي انتشار ميليشيات "ربع الله" عقب اعتقال أحد أفرادها.

    انظر أيضا:

    "لم تقرأ الميليشيات التاريخ"... رغد صدام حسين تعلق على عمليات اغتيال الناشطات العراقيات
    العراق يكشف حقيقة الطلب الأمريكي بـ"تجميد الميليشيات" (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    رئيس الوزراء, تهديد, ميليشيات, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook