17:32 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أثار تقرير لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" العالمية حول عمل المرأة القطرية في وزارات ومؤسسات حكومية و"شرط" موافقة ولي الأمر المطلوب في العديد من هذه المنشآت، تفاعلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

    وردا على ذلك التقرير قالت الشيخة القطرية، مريم آل ثاني، في تغريدة "أنا امرأة قطرية، في طاعة ولي الأمر فيما لا يتعارض مع دين الله، حيث لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق. وهذا ما نص عليه ديننا عقيدتنا والتي عليكم احترامها!".

    وتابعت الشيخة القطرية في التغريدة ذاتها قائلة: "نحن متقبلون الوضع، فما الذي يزعجكم؟ هل تسمحون لنا بالتدخل في معتقداتكم أم حينها سوف تدرجونها ضمن ’انتهاكات حقوق الإنسان‘؟".

    وفي تغريدة منفصلة قالت الشيخة القطرية: "منظمة مدفوعة الأجر، وأجندتها مكشوفة منذ وقت بعيد! نحمد الله أن كل ما في استطاعتكم "تقارير" لا تغني ولا تسمن من جوع! ولا تعنينا في شيء ولن تغير فينا شيء! نحن أقوى من تقاريركم التي لن تزعزع ثوابت ديننا ومجتمعنا بإذن الله!".

     

     

     

    انظر أيضا:

    أمير قطر يعزي زعيما خليجيا بوفاة شقيقته
    بدء قطر السفينة الجانحة في قناة السويس بعد نجاح تعويمها واستئناف الملاحة خلال ساعات
    رئيس هيئة قناة السويس: حدث ما كنا نخشاه خلال عملية قطر السفينة الجانحة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook