16:40 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد السودان، اليوم الأحد، موقفه الثابت بضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم قبل الملء الثاني لـ"سد النهضة"، الذي تقيمه إثيوبيا على النيل الأزرق.

    وأطلعت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، بحضور وزير الري والموارد المائية، ياسر عباس، السفراء الأفارقة على تطورات الملف الذي تسعى لحله قبل موسم الأمطار، موضحة موقف السودان الثابت بضرورة التوصل لاتفاق ملزم قبل المضي في الملء الثاني للسد من الجانب الإثيوبي، وذلك حسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".

    وقدمت الوزيرة شرحا مفصلا عن مخرجات مفاوضات سد النهضة التي جرت مؤخراً في كينشاسا، معربة عن تطلعها لدعم الدول الأفريقية للوصول إلى حلول شاملة ومرضية لجميع الأطراف.

    ​وأكد رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، في وقت سابق اليوم، أن التعبئة الثانية لسد النهضة ستتم خلال أشهر هطول الأمطار في تموز/يوليو - آب/أغسطس، وذلك رغم المفاوضات بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا حول أزمة السد التي تراوح مكانها دون أن تحقق أي اختراق يذكر.

    وقال آبي أحمد، عبر "تويتر"، اليوم: "تتم التعبئة التالية لسد النهضة فقط خلال أشهر هطول الأمطار الغزيرة في يوليوــ أغسطس، مما يضمن الفوائد في الحد من الفيضانات في السودان"، مشيرا إلى أنه "قبل التعبئة الثانية، ستقوم إثيوبيا بإطلاق المزيد من المياه من تخزين العام الماضي من خلال المنافذ المنشأة حديثًا ومشاركة المعلومات".

    انظر أيضا:

    البرهان: إثيوبيا تدعو للحرب ونجهز لتلك الخطوة في أزمة سد النهضة
    إثيوبيا: السودان مستفيد من سد النهضة ولكنه يروج لأجندة طرف آخر
    مصر تكشف حقيقة مشاركة "دول صديقة" في تمويل سد النهضة
    من الناحية العسكرية... هل يمكن تدمير سد النهضة؟
    وزير الخارجية الإثيوبي: لن نجبر على قبول "اتفاقية استعمارية" بشأن سد النهضة
    إثيوبيا ترفض تدويل أزمة سد النهضة رغم فشل الاتحاد الإفريقي في حلها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook