01:18 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    أكد علي حسن خليل مساعد رئيس ​البرلمان اللبناني ​نبيه بري​ أن الحسابات الشخصية والمصالح الفئوية هي من تعرقل تشكيل الحكومة اللبنانية.

    وبحسب  تصريحات نقلها موقع "النشرة" اللبناني قال خليل عن أسباب تأخير تشكيل الحكومة: "العرقلة داخلية نتيجة حسابات واعتبارات شخصية وفئوية تريد أن تحجز مكانها في الزعامة الوطنية أو الحزبية على حساب مصلحة الوطن".

    وأوضح أن "المشهد الذي تابعناه في اليومين الماضيين يدل أننا أمام انهيار شامل لأركان ​الدولة​، وأنه حتى الناس فقدوا ثقتهم بالدولة"، لافتاً إلى أن "هذا المستوى من التراجع في الأداء السياسي أوصلنا إلى مشهد لا يصق من التدخل والتداخل في عمل المؤسسات السياسية والدستورية والقضائية".

    ولفت مساعد رئيس البرلمان اللبناني إلى أن "مفتاح الحل هو عبر ​تأليف​ حكومة بأسرع وقت ممكن، مؤكداً أن "كل الأجواء الدولية والإقليمية جاهزة".

    وأشار إلى أن هناك "موافقة أو توافقا دوليا إقليميا وعربيا على قيام حكومة في لبنان".

    وعن طبيعة الحكومة القادمة وكيف يراها قال خليل إن "المطلوب تشكيل حكومة أخصائيين تقوم بواجب إعادة ثقة المواطنين بالدولة وإقرار الخطة المالية والإقتصادية"، لافتاً إلى أن "الدستور واضح فرئيس الحكومة المكلف يقترح ويشكل الحكومة ويتوافق مع رئيس الجمهورية ويؤمن لها التغطية البرلمانية".

    وأكد أن "هناك مبادرة حقيقية تستند على تراجع كل فريق خطوة إلى الوراء في سبيل الوصول إلى تسوية حقيقية، مشددا على أن مبادرة رئيس البرلمان نبيه بري تنطلق من مبدأ أن لا ثلث معطلا في الحكومة".

    انظر أيضا:

    التيار الوطني الحر: اللبنانيون ملوا من أسباب امتناع الحريري عن تشكيل الحكومة
    محلل سياسي: جهود داخلية وخارجية من أجل تشكيل الحكومة اللبنانية 
    أنباء عن زيارة باسيل إلى باريس... هل بات تشكيل الحكومة اللبنانية قاب قوسين أو أدنى
    هل ينتهي التفاؤل بحلحلة عقد تشكيل الحكومة اللبنانية بخواتيم إيجابية؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook