02:57 GMT13 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    تبحث فرنسا والسودان استعدادات البلدين لانعقاد "مؤتمر باريس"، الذي من المقرر أن ينعقد خلال الشهر المقبل والذي يهدف إلى دعم الاستثمار في لبنان بعد رفع اسمه من قائمة الإرهاب.

    ذكرت ذلك وكالة الأنباء السودانية "سونا"، اليوم الثلاثاء، مشيرة إلى أن وزير الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي، استقبلت جان ميشيل ديموند، مبعوث الرئاسة الفرنسية إلى السودان.

    ولفتت الوكالة إلى أن الجانبين بحثا الاستعدادات الجارية لانعقاد مؤتمر باريس، المقرر انعقاده يومي 17 و 18 مايو/ أيار المقبل بالعاصمة الفرنسية باريس.

    وقال وزير الخارجية السودانية إن السودان يرحب بزيارة المبعوث الفرنسي وأنه ممتن لتنظيم المؤتمر الذي يعد فرصة سانحة لتأكيد إدماج السودان في المجتمع الدولي وتقديمه للعالم كوجهة إستثمارية، بعد رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

    وذكرت الوكالة أن الجانبين بحثا استعدادات حكومة السودان للمؤتمر، مؤكدة إستكمال قائمة المشروعات التي ستقدم في المؤتمر في القطاعات الأربعة المتمثلة في الزراعة والطاقة والتعدين والبنية التحتية والنقل والتحول الرقمي.

    ولفتت وزير الخارجية السودانية إلى أنه يجري مناقشة رفع ديون السودان وجهود الحكومة الانتقالية في حصر وتحديد الديون.

    انظر أيضا:

    السودان... عقد مؤتمر للمانحين في 2020
    مانحون غربيون يتعهدون بتقديم 900 مليون دولار دعما للسودان
    برؤية جديدة... السودان يخاطب مؤتمر باريس للمانحين والشركاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook