07:12 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس في كلمة نقلها التلفزيون اليوم الثلاثاء إن الهيئة تعتزم توسيع وتعميق الجزء الجنوبي من الممر المائي الذي علقت فيه سفينة الحاويات إيفر جيفن في مارس/آذار.

     

    واستعرض ربيع الخطة خلال فعالية يحضرها الرئيس عبد الفتاح السيسي وتشمل افتتاح عدد من المشروعات الأخرى ومن بينها متحف واستاد.

    وكان نادي الحماية والتعويض البريطاني، أحد جهات التأمين على السفينة التي سدت قناة السويس في مارس، قال أمس الاثنين إن نحو 600 مليون دولار تطلبها السلطات المصرية تعويضا من أجل الإفراج عن السفينة وخسائر ذات صلة ما زال "أكبر من المعتاد" حتى بعد خفضه.

    كانت هيئة قناة السويس تطالب بـ 916 مليون دولار لكنها خفضت المبلغ في مسعى للتوصل إلى تسوية خارج المحكمة، حسبما قال أسامة ربيع رئيس الهيئة لقناة إم.بي.سي مصر التلفزيونية يوم السبت.

    جنحت السفينة (إيفر جيفن)، إحدى أكبر سفن الحاويات في العالم، متسببة في سد المجرى الملاحي للقناة في الاتجاهين لستة أيام من 23 مارس آذار.

    والسفينة المحملة بآلاف الحاويات محتجزة في بحيرة على ممر القناة وسط نزاع بخصوص حجم التعويض الذي تطلبه هيئة القناة من مالكتها اليابانية شركة شوي كايسن.

    كان ربيع قال يوم السبت إنه لا يتوقع تسوية فورية. وقال: "لا نرى منهم تجاوبا حتى الآن، ولذا مستمرون في موضوع المحكمة."

    وقال النادي البريطاني إن طلب التعويض المخفض لا يتماشى مع فحوى الدعوى القضائية المقامة من هيئة القناة.

    وأضاف "لم يحصل مالكو إيفر جيفن حتى الآن على دليل يؤيد المطالبة بتعويض بهذا الحجم، وهي مطالبة تظل أكبر من المعتاد. ممثلو إيفر جيفن يواصلون التفاوض بنية سليمة مع هيئة قناة السويس".

    انظر أيضا:

    نادي التعويض البريطاني: نشعر بخيبة أمل إزاء قرار مصر حجز السفينة "إيفرغيفن"
    الشركة المؤمنة على "إيفرغيفن" تستبعد تفريغ الحاويات بعد احتجازها في مصر
    قناة السويس تكشف موعد الإعلان عن نتيجة التحقيقات مع السفينة "إيفرغيفن"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook