19:49 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    دعا وزير الخارجية الجزائري، صبري بوقدوم، إلى التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا وسحب المقاتلين والمرتزقة الأجانب.

    وقال بوقدوم، في كلمته الافتتاحية لاجتماع مجلس السلم والأمن للاتحاد الأفريقي حول الوضع في ليبيا، برئاسة الجزائر، اليوم الثلاثاء: "من الضروري توحيد الجهود مع الأمم المتحدة لمساعدة حكومة الوحدة الوطنية الليبية بشكل أفضل في تحقيق الأولويات الرئيسية لخطة عملها، وذلك على المستوى السياسي والأمني والاقتصادي والاجتماعي".

    وأوضح بوقدوم، أنه يجب التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار الدائم الموقع في 23 أكتوبر/تشرين الأول من عام 2020.

    وأكد بوقدوم على ضرورة "انسحاب المقاتلين والمرتزقة الأجانب وإنفاذ حظر الأسلحة، الذي يفرضه مجلس الأمن الدولي"، مضيفا أن "النشر الفعال لقوة وآلية مراقبة وقف إطلاق النار بقيادة ليبية، له أهمية قصوى إذا أردنا الحفاظ على سيادة ليبيا ووحدتها وسلامة أراضيها".

    وختم الوزير الجزائري أن "هناك حاجة إلى مزيد من الجهود للتصدي بشكل شامل للتوترات العسكرية والسياسية والاقتصادية الكامنة التي غذت الأزمة في ليبيا"، مؤكدا أن "الوضع يتطلب اهتماما مستمرا من المجتمع الدولي".

    انظر أيضا:

    تركيا: متفقون على انسحاب المقاتلين الأجانب من ليبيا لكن لدينا اتفاقا ثنائيا مع الحكومة
    ليبيا تكشف حقيقة إطلاق النار على قوارب صيد إيطالية
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, وقف إطلاق النار, منصب وزير الخارجية, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook