18:28 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    صرح عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان العراقية، علي البياتي، لـ"سبوتنيك"، اليوم الجمعة، 28 مايو/ أيار، بتلقي اللجنة الدولية المعنية بمراقبة التزامات الدول في اتفاقية حماية الأشخاص من الإخفاء القسري أكثر من ألف شكوى.

    وأوضح البياتي، أن اللجنة استلمت لغاية الأول من أبريل/نيسان في العام الجاري، 1012 شكوى من كل دول العالم، من بينها 45% من العراق.

    وأضاف، أن اللجنة الدولية لديها حسب اتفاقية حماية الأشخاص من الإخفاء القسري التي صادق عليها العراق، صلاحية زيارة العراق والتحقيق في هذه الادعاءات بشكل مباشر ولكن هذه الزيارة تأخرت بسبب جائحة كورونا.

    ويرى البياتي، أن إهمال العراق لهذا الملف واضح فلا توجد إجراءات حقيقية للبحث أو التحقيق أو حتى المسائلة مع غياب القانون الوطني الذي يعالج كل هذه القضايا بما فيها جبر ضرر الضحايا وذويهم.

    وأكد أن الحاجة ماسة الآن إلى تشريع قانون حماية الأشخاص من الإخفاء القسري ومنح صلاحيات إضافية لمفوضية حقوق الإنسان لإنشاء مركز وطني يقوم بإعداد قاعدة بيانات وطنية حول الادعاءات.

    واختتم عضو المفوضية، أيضا هناك حاجة إلى استحصال مفوضية حقوق الإنسان قاعدة بيانات حول المحتجزين والمسجونين والمهجرين واللاجئين والمتواجدين في مخيم الهول في سوريا، وغيرها من الدول الأخرى كنتائج الحرب مع الإرهاب.

    وغُيب العشرات من الكتاب والناشطين العراقيين طيلة السنوات الماضية، ومنهم فقدوا خلال فترة الحراك الشعبي، بعد اختطافهم، أبرزهم المحامي الشاب علي جاسب الذي اختطف في الثامن من أكتوبر/ تشرين الأول من عام 2019 أمام جامع الراوي وسط مدينة العمارة في محافظة ميسان جنوبي البلاد، وغيره.

    انظر أيضا:

    دراسة: هياكل عظمية على ضفاف النيل تكشف عن أول حرب عرقية في التاريخ... صور وفيديو
    مشكلة خطيرة تظهر خلال تحليق مروحية "ناسا" على المريخ.... فيديو
    دراسة: اختبار بسيط بالإبهام يكشف عن مرض قاتل ... صور وفيديو
    دراسة: عناصر في وجبة العشاء تسبب أمراض قلبية ودماغية قاتلة
    منبع نهر النيل: "لغز مشبع باللعنات" يحير الاستكشافيين من الإسكندر إلى اليوم
    الكلمات الدلالية:
    اختفاء, خطف, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook