22:20 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال يوري ألكسندروف، المدير الفني ومؤسس مسرح "أوبرا سانت بطرسبورغ"، إن أهداف مسرح بطرسبورغ هو الوصول إلى الفن الرفيع، في ظل المنافسة الكبيرة بين الفرق المسرحية الروسية.

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن الزيارة التي يجريها لمصر في الوقت الحاضر، هي الزيارة الأولى، إلا أنه وجد درجات الحرارة مرتفعة على عكس الزيارات التي يجريها للعديد من الدول ذات المناخ المتوسط.

    وأوضح أن الفرقة تسافر بعد نحو شهرين إلى دبي، وأنه سيقيم تأثير درجة الحرارة على أعضاء الفرقة المسرحية، خاصة أنهم يخططون لزيارة بعض الدول الأفريقية.

    وأشار إلى أنه أسس الفرقة المسرحية منذ أكثر من 30 عاما، وأبرز المحطات تتمثل في العرض الذي قدم في الولايات المتحدة الأمريكية في العام 2001، بعد أحداث 11 سبتمبر.

    واستطرد بقوله إن فرقته كانت أول فرقة روسية تزور الولايات المتحدة بعد أسبوع واحد من أحداث 11 سبتمبر، وأن فرقته هي الأولى التي تزور مصر أيضا بعد عودة الأنشطة التي توقفت إثر جائحة كورونا، وهو بمثابة "حدث غير عادي".

    وشدد على أن الهدف في مصر الآن مغاير للزيارة التي جرت للولايات المتحدة الأمريكية، خاصة أن الهدف في القاهرة هو إيجابي بشكل أكبر بشأن العلاقات بين مصر وروسيا.

    وأكد أن الزيارات الخارجية التي يقومون بها إضافة إلى أنها رغبة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فهي تدعم العلاقات بين الشعوب بشكل قوي.

    وأشار إلى أن الحضارة المصرية تتميز عن الحضارات الأخرى، وأنه يحاول أن يستمع جيدا وأن يلتقط ما يميز الموسيقى المصرية عن غيرها.

    ويقدم مسرح أوبرا سان بطرسبرغ الروسي عرضه الأول في القاهرة يومي 10 و11 يونيو/حزيران الجاري وذلك بدعم من إدارة مدينة سانت- بطرسبورغ والسفارة الروسية في القاهرة والمركز الثقافي الروسي بالقاهرة.

    مؤتمر المركز الثقافي الروسي بالقاهرة
    © Sputnik . M.HEMIDA
    المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم بالمركز الثقافي الروسي بالقاهرة بشأن عرض الدراما الموسيقية

    وعقد المركز الثقافي الروسي بالقاهرة، مساء الاثنين، مؤتمرا صحفيا بهذه المناسبة، حضره كلا من مدير المراكز الثقافية الروسية في مصر أليكسي تيفانيان، والمدير الفني لمسرح سان بطرسبرغ يوري ألكسندروف ومدير المسرح يفغيني مالغين، وأدار المؤتمر مستشار المركز شريف جاد.

    واعتبر تيفانيان في كلمته في المؤتمر، أن المركز الثقافي الروسي في القاهرة أصبح بمثابة "البيت الروسي في القاهرة"، مؤكدا أن "التبادل الثقافي بين البلدين يحظى باهتمام كبير من القيادة في مصر وروسيا" مشيرا إلى تنظيم العديد من الفعاليات الثقافية في الفترة الماضية.

    كما أعلن تيفانيان عن، "حضور وفد روسي كبير إلى القاهرة، لمناقشة تنفيذ فعاليات عام التبادل الإنساني مع الجانب المصري"، وأشار إلى تنظيم فعاليات مصرية داخل روسيا.

    من جانبه، عبر ألكسندروف عن سعادته البالغة بوجوده في مصر، وأشار إلى أنه أخرج أوبرا عايدة عشرة مرات، ولكنه يسعى الآن لتحضير عرضا لها في مصر، متمنيا أن يتمكن من عرضها في مصر قريبا.

    وأشار مالغين إلى الروابط الثقافية بين مصر وروسيا، وتوجه بالشكر لكل المسؤولين في مصر وروسيا لتيسير قدوم الفرقة التي تضم 115 فنانا إلى مصر، وترتيب تقديم عرضها في القاهرة.

     

    انظر أيضا:

    المركز الثقافي الروسي العربي في سانت بطرسبورغ يستعيد ذكرى بدء حصار مدينة لينينغراد
    مدير المركز الثقافي الروسي في مصر: عام التبادل الإنساني بين موسكو والقاهرة يمثل أهمية كبيرة
    بعد 10 سنوات...المركز الثقافي الروسي بدمشق يقيم أول مهرجان لموسيقى الجاز والروك... صور
    المركز الثقافي الروسي في دمشق يحتفل بعيد النصر على النازية
    المركز الثقافي الروسي في دمشق يستأنف نشاطه بعد 7 سنوات من التوقف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook