20:54 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال وزير الري الإثيوبي، ياسر عباس، إن الثقة بين إثيوبيا والسودان في أدنى مستوياتها على الإطلاق، منتقدا الموقف الإثيوبي تجاه دول الجوار.

    وقال عباس، في مقابلة مع "بلومبرغ"، الثلاثاء، إن إثيوبيا تستخدم الخلاف الحدودي حول منطقة الفشقة الزراعية "وسيلة ضغط" في قضية سد النهضة.

    وأضاف أن الخرطوم ما زالت تتبع "القنوات الدبلوماسية والسياسية والقانونية، بما في ذلك التحضير لقضية قانونية محتملة ضد إثيوبيا قد تحيلها على محكمة العدل الدولية في لاهاي.

    وشبه أبي أحمد بالرئيس السوداني المخلوع عمر البشير، المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب إبادة جماعية في إقليم دارفور.

    وقال: "أعتقد أنه (أبي أحمد) يكرر الأخطاء نفسها في تيغراي".

    وأوضح أنه مع تورط إثيوبيا في صراع تيغراي، الذي أدى إلى نزوح ومجاعة وفرض عقوبات أمريكية على أديس أبابا واتهامها بارتكاب إبادة جماعية، فإن السلطات الإثيوبية تتخذ موقفاً أكثر صرامة في السياسة الخارجية، بهدف تعزيز دعمها محلياً.

    وكان وزير الخارجية الإثيوبي ديميكي ميكونين، قال إن مصر تستخدم كل قوتها لتعطيل بناء سد النهضة.

    وأضاف الوزير الإثيوبي أن "مصر ترفض العدالة والحقيقة، وتستخدم كل قوتها ومواردها لتدمير آمال إثيوبيا من خلال تعطيل بناء السد".

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء إثيوبيا: الانتخابات الحالية تشهد حدثا غير مسبوق... ونحن نراقب
    رئيس وزراء إثيوبيا للمتآمرين على بلاده: لم نقع تحت أي قوة في تاريخنا ولن نسقط أبدا
    مصر ترد على تصريحات رئيس وزراء إثيوبيا حول نية بلاده إقامة 100 سد جديد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook