07:14 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نعت الحكومة السودانية في بيان لها اليوم الجمعة، شرطيا قضى خلال الاحتجاجات التي شهدتها البلاد في 30 يونيو / حزيران الماضي.

    وبحسب منشور وكالة الأنباء السودانية على صفحتها الرسمية في "فيسبوك"، نعى مجلس الوزراء الانتقالي السوداني الرقيب شرطة خالد إدريس الذي قتل "أثناء تأدية واجبه في تأمين حراك ذكرى 30 يونيو/ حزيران بولاية القضارف".

    وأكدت الحكومة السودانية في بيانها على "مهنية الشرطة السودانية وتاريخها الباذخ ودورها الطليعي الوطني في حماية المواطن وممتلكاته وحراسة حدود البلاد، وترسيخ مبادئ ثورة ديسمبر/ كانون الأول المجيدة".

    وكان المتحدث باسم تنسيقية تيار الثورة السودانية، المعز مضوي، قد أكد أن الحراك الجماهيري الذي شهدته السودان يوم 30 يونيو/ حزيران، يحمل شعارا رئيسيا، تكاد تتفق عليه كل المكونات الثورية وهو إسقاط الحكومة والسير في طريق تحقيق الأهداف الحقيقية للثورة.

    وقال في اتصال مع "سبوتنيك"، الخميس الماضي، إننا أطلقنا دعوات التظاهر من أجل إسقاط السلطة القائمة الآن، لأننا نراها سلطة غير شرعية ولا تقوم بعملية التحول الديمقراطي، لأنها قامت في الأساس عبر شراكة مع اللجنة الأمنية لنظام البشير، وهم لا يؤمنون بعملية التحول الديمقراطي ويسيطرون على الدولة، وهم مجرد ضامنين لعدم محاكمة رموز نظام عمر البشير.

    انظر أيضا:

    بوتين يقدم لمجلس الدوما اتفاقية بين روسيا والسودان لإنشاء مركز دعم للبحرية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook