09:52 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصدر القضاء البريطاني حكمًا على مؤسس رابطة الدفاع الإنجليزية، تومي روبنسون، بدفع مبلغ 100 ألف جنيه إسترليني لتلميذ سوري كتعويضات تشهير بحقه.

    وصُوّر التلميذ السوري، جمال حجازي، وهو يتعرض للهجوم في الملعب في مدرسة ألموندبري في هدرسفيلد في أكتوبر/ تشرين الأول 2018، وبعد فترة وجيزة من انتشار مقطع الفيديو للاعتداء، ادّعى ياكسلي - لينون في مقطعي فيديو على "فيسبوك" أن المراهق "لم يكن بريئا وأنه يهاجم بعنف الفتيات الإنجليزيات في مدرسته".

    ولكنه فشل في إقناع المحكمة العليا بأن ادعاءاته بمهاجمة حجازي "للفتيات الصغيرات الإنجليزيات" كانت صحيحة، وفقا لموقع "بي بي سي".

    وحكم القاضي جاستيس نيكلين لصالح التلميذ السوري بعد محاكمة في وقت سابق من هذا العام.

    كما أمر القاضي مصور الفيديو، ياكسلي - لينون، بدفع التكاليف القانونية، التي علمت "بي بي سي" بأنها تصل إلى نحو 500 ألف جنيه إسترليني، وقد يحصل حجازي على 100 ألف منها.

    وخلص قرار الحكم إلى أن "المدعى عليه مسؤول عن هذا الضرر، وبعض الندوب التي من المحتمل أن تستمر لسنوات عديدة، إن لم يكن مدى الحياة، وبخاصة تأثيره على تعليم المدعي".
    وأضاف أن "مساهمة المدعى عليه في هذا الجنون الإعلامي كانت محاولة متعمدة لتصوير المدعي على أنه بعيد كل البعد عن كونه ضحية بريئة، وأنه في الحقيقة معتدٍ عنيف".
    وفي جلسة استماع أخرى، أصدر القاضي أمرا قضائيا ضد ياكسلي لينون يمنعه من تكرار الادعاءات.

    انظر أيضا:

    بالتفاصيل... جراح سوري في بريطانيا يحذر من تفاقم أزمة "كورونا" في سوريا ويقدم مجموعة حلول... فيديو
    الخارجية السورية: تتابع أمريكا وبريطانيا وفرنسا دعاياتهم الرخيصة وسياساتهم الساقطة لإبعاد الشبهات عنهم
    أول شابة سورية تقود طائرة بمفردها في بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook