18:01 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد السفير الروسي في هولندا، وممثلها الدائم لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ألكسندر شولغين، أنه من السابق لأوانه الحديث عن استعادة سوريا لحقوقها في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ومع ذلك تواصل دمشق الوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية.

    وقال شولغين لوكالة "سبوتنيك"، في هذا الصدد: "من السابق لأوانه الحديث عن ذلك".

    وأوضح أن "الدورة الـ97 الماضية للمجلس التنفيذي كانت أول اجتماع لهيئات إدارة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، منذ اعتماد القرار، في نيسان/أبريل، بشأن تعليق حقوق وامتيازات سوريا بموجب اتفاقية الأسلحة الكيميائية".

    وتابع: "لا يزال يتعين على الوفود تقييم حجم وآثار هذه الخطوة، وفهم كيفية المضي قدما في هذا الصدد".

    وأشار شولغين إلى أن الجميع يدرك جيداً أن الشروط التي قدموها لدمشق غير قابلة للتحقيق، وبالتالي، لا أحد يساوره الشك حول تغيير محتمل في الوضع إلى الأفضل".

    وشدد على أن "دمشق تواصل بشكل مسؤول الوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاقية الأسلحة الكيميائية، والتعاون الوثيق مع المنظمة".

    وكانت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية قد قررت، في أبريل/نيسان الماضي، تعليق حقوق وامتيازات سوريا في المنظمة، بسبب انتهاك دمشق المزعوم لاتفاقية حظر الأسلحة الكيماوية.

    واعتمد أعضاء المنظمة القرار، الذي يحرم سوريا من حق التصويت والترشح لانتخابات المجلس التنفيذي، بأغلبية الأصوات 87 صوتا، مقابل 15 ضده، وامتناع 34 دولة عن التصويت.

    وتنفي الحكومة السورية باستمرار ضلوعها في هجمات كيميائية؛ مؤكدة أن مثل هذه الهجمات المزعومة مفبركة.

    انظر أيضا:

    روسيا تكشف حيل الغرب ضد سوريا عبر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
    منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تعتمد قرارا يتعلق بسوريا
    منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أصبحت أداة لتشويه سمعة الدول التي يعارضها الغرب
    "مزيف ومفبرك"... سوريا تندد بتقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول سراقب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook