17:19 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    توجه وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، في زيارة إلى النيجر، مبعوثا خاصا للرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، لمناقشة عدة قضايا أهمها تعميق مشاوراتهما حول قضايا النفط والطاقة، خاصة مشروع خط أنابيب الغاز العابر للصحراء.

    وتقدر التكلفة الإجمالية للمشروع بنحو 10-12 مليارات دولار لخط الأنابيب وثلاثة مليارات لمراكز التجميع. ومن المتوقع أن ينقل حوالي 30 مليار متر مكعب من الغاز سنويا إلى أوروبا من نيجيريا عبر النيجر والجزائر.

    وخلال زيارة العمل التي قام بها لعمامرة إلى النيجر يومي 5 و 6 سبتمبر، التقى برئيس النيجر محمد بازوم ورئيس الحكومة محمادو أوحومودو. وفقا لـ "وكالة الأنباء الجزائر".

    وناقش الطرفان القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتدارسا بشكل مفصل قضايا التعاون الثنائي ولا سيما تلك المتعلقة بالدفاع والأمن والهجرة والطاقة والبترول والتكوين المهني.

    وشدد الطرفان على ضرورة العمل معا للحفاظ على السلام والاستقرار وتطوير التنمية في أفريقيا بشكل عام وفي المنطقة شبه الإقليمية على وجه الخصوص" مجددان التأكيد على "عزمهما على إقامة شراكة شبه إقليمية مستديمة في خدمة شعوب المنطقة بهدف تعزيز التعاون البراغماتي والتضامني".

    وبخصوص قطاع الدفاع والأمن أشاد رئيسا الوفدين بالتعاون النموذجي السائد في هذا المجال ورحبا بانعقاد اجتماع اللجنة العسكرية الثنائية المشتركة يومي 24 و26 أغسطس 2021 بالجزائر.

    وفي هذا الصدد التزما "بالاستمرار على هذا النحو بغية مجابهة التحديات الأمنية المتعددة التي تواجههم ولا سيما في منطقة الساحل".

    فيما يتعلق بإدارة تدفق المهاجرين، اتفق الطرفان على دراسة وضع المهاجرين النيجيريين العاملين في الجزائر في إطار المشاورات المقبلة التي ستجرى بين وزيري الداخلية، كما رحبا بالإجراءات التي سيتم اتخاذها بشأن اجتماع الدورة المقبل للجنة الثنائية الحدودية.

    وبخصوص الشراكة في مجال الطاقة، رحب الطرفان بإعادة إطلاق التعاون على مستوى كتلة كافرا والآفاق المواتية للسماح لسيباكس (SIPEX) بمواصلة أنشطتها والانتقال سريعا إلى مرحلة الاستغلال.

    كما اتفقا على تعميق مشاوراتهما حول قضايا البترول والطاقة، بما في ذلك مشروع أنبوب الغاز العابر للصحراء خلال الزيارة المقبلة لوزير الطاقة والمناجم الجزائري إلى النيجر مع نهاية شهر سبتمبر 2021.

    بالإضافة إلى هذين القطاعين، أكد الطرفان على أهمية توسيع تعاونهما في مجالي الصحة والتكوين.

    انظر أيضا:

    الجزائر تكشف عن أعداد المهاجرين المرحلين إلى النيجر منذ ديسمبر 2014
    الجزائر تدين بشدة الهجوم الإرهابي في النيجر
    الجزائر تعلن فتح الحدود مع النيجر لتكثيف التبادلات التجارية
    الجزائر تدين هجوما مسلحا أوقع عشرات القتلى في النيجر وتؤكد ضرورة القضاء على الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    الجزائر, النيجر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook