21:05 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أعلنت السلطات الليبية، اليوم الأحد، القبض على مرتكب واقعة احتجاز وتعذيب مهاجرين مصريين في مدينة ترهونة غربي البلاد.

    ففي يونيو/ حزيران 2020، انتشرت مقاطع فيديو وصور توثق عملية تعذيب وحشية تعرض لها مصريون في ترهونة، ما خلف حالة من الغضب الرسمي والشعبي في مصر.

    وأرسل الجناة، وقتها فيديوهات التعذيب إلى ذوي المهاجرين المصريين في محاولة لابتزازهم ماديا.

    وقال بيان لمكتب النائب العام الليبي اليوم إن النائب العام وجه وحدة تقنية المعلومات والاتصالات بمباشرة إجراء البحث عن مرتكبي الواقعة، بحسب صحيفة "الوسط" الليبية.

    وأضاف أن ذلك جاء "على خلفية واقعة حجز حرية عدد من المهاجرين الحاملين للجنسية المصرية وإنزال صنوف التعذيب بهم -  بما في ذلك المعاملة المهينة - لحمل ذويهم على دفع مبالغ مالية تحت وطأة مشاهدة التسجيلات المرئية التي توثق مشاهد التعذيب".

    وبحسب البيات تمكنت الوحدة المذكورة من "تحديد هوية مرتكب الواقعة المعروف على مواقع التواصل الاجتماعي باسم (الحاج حكيم)"، وتم رصده وتتبعه وصولا إلى إلقاء القبض عليه.

    وأثبتت تحقيقات النيابة مع المتهم "اقترافه واقعة تعذيب المجني عليهم عقب حجزه لحريتهم وحرمانهم منها لأجل الحصول على منافع غير مشروعة".

    واتضح أن المتهم منخرط "في نشاط الجماعات الإجرامية التي تمتهن تنظيم عمليات الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر عبر عدة دول، وبأنه تولى في الآونة الأخيرة تنسيق عمليات الهجرة غير الشرعية عبر إدارة منظمة تعمل تحت سيطرته في الداخل ولها ارتباط مع شبكات أخرى تعمل لصالحه بدول الجوار".

    وختم بيان النائب العام الليبي بالتأكيد على حبس المتهم وإصدار أوامر بضبط وإحضار شركائه في ارتكاب الجريمة.

    انظر أيضا:

    مصر تعيد 140 مواطنا عالقا في ليبيا
    آثار تعذيب شديدة... هل هذه صور المصريين الذين اختطفوا في ليبيا قبل أيام؟
    مصر تسلم ليبيا أول دفعة من الأكسجين لتعويض النقص في مراكز العزل
    المشاهد الأولى لعودة المصريين المحتجزين في ليبيا... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook