21:10 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    ضمن اتساع رقعة الهجمات على مواقع وتحركات المسلحين الموالين للجيش الأمريكي من خلال الاستهدافات المباشرة للحواجز والآليات بالأسلحة الرشاشة، وزرع عبوات ناسفة ضمن مناطق تحركاتهم، أقدم مجهولون يعتقد أنهم من مجموعات أبناء القبائل العربية على خطف ثلاثة عناصر مما يسمى استخبارات تنظيم "قسد" في عملية تعتبر تطوراُ جديداً في هذه العمليات.

    أفادت مصادر محلية لمراسل "سبوتنيك" بأن مجموعة مسلحة اختطفت 3 من مسلحي ما يسمى الاستخبارات التابعة لـ"قسد" في بلدة درنج في ريف دير الزور الشرقي.

    وبحسب المصادر، قامت الجهة المجهولة باقتياد المسلحين وسط حالة توتر واستنفار في صفوف "قسد" واستقدام تعزيزات عسكرية كبيرة باتجاه البلدة، ونصب حواجز عدة في الشوارع الرئيسة والفرعية.

    وكانت قرى وبلدات في ريف دير الزور الشرقي والشمال الشرقي، شهدت عدة هجمات باتجاه مواقع وتحركات المسلحين الموالين للجيش الأمريكي كان آخرها مقتل مسلح على طريق عام دير الزور– الحسكة أمس، وإصابة 3 مسلحين آخرين بهجوم مسلح استهدف دورية بالقرب من المعبر النهري في بلدة أبو حمام بريف دير الزور الشرقي.

    وشهدت العمليات العسكرية التي تستهدف مواقع ومراكز وحواجز الموالين والمتعاونين مع الجيش الأمريكي شرقي سوريا، التي ينفذها أبناء القبائل العربية، ارتفاعاً كبيراً خلال الفترة الماضية أدت لمقتل وإصابة عدد كبير منهم.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook