16:17 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت إثيوبيا، اليوم السبت، في تصريحات مفاجئة أنها لن توقع على أي اتفاق مع مصر والسودان بشأن سد النهضة إلا في حالة واحدة فقط.

    وحسب وكالة الأنباء الإثيوبية، قال عضو فريق المفاوضين الإثيوبيين في مباحثات سد النهضة إبراهيم إدريس، إن بلاده سوف توقع على اتفاق مع مصر والسودان فقط فى حالة تأمين مصالحها الوطنية والتنمية المستقبلية من خلال الاستفادة من مصادرها المائية.

    وأكد أن إثيوبيا لن تقوم بالتوقيع على أى اتفاق ملزم من الممكن أن تؤثر على خططها في التنمية.

    وتابع قائلا "الطريق الوحيد للحل النهائي هو المفاوضات ووقف تدويل وتسيس القضية والتوصل لحلول ذكية".

    وكان مجلس الأمن الدولي قد اعتمد، الأسبوع الماضي، بيانا رئاسيا يعيد بموجبه ملف سد النهضة الإثيوبي إلى الاتحاد الأفريقي. والبيان الرئاسي يعني أنه صادر عن رئيس مجلس الأمن الدولي ويصدر باعتباره وثيقة رسمية من وثائق المجلس.

    ودعا المجلس أطراف النزاع إلى استئناف المفاوضات والتوصل إلى اتفاق ملزم بينهما، مشددا على ضرورة العودة إلى اتفاق المبادئ الذي تم توقيعه عام 2015.

    يذكر أنه منذ العام 2011، تتفاوض مصر والسودان وإثيوبيا للوصول إلى اتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي وضمان حقوق كل بلد في مياه النيل، ولكن على مدى 10 سنوات لم تفلح أي جهود في التوصل إلى اتفاق ملزم بين البلدان الثلاثة.

    يذكر أن مصر أعلنت، في وقت سابق، أن الذهاب إلى مجلس الأمن في قضية "سد النهضة" يعد أحد المسارات وليس المسار الوحيد أو المنتظر لحل المشكلة من خلاله.

    تابع أخبار سد النهضة الإثيوبي مع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    غوتيريش يشدد على وزير خارجية إثيوبيا أهمية استئناف الحوار بشأن سد النهضة بروح من التوافق
    الملك سلمان: السعودية تدعم الجهود الرامية لحل أزمة سد النهضة سلميا
    السيسي: إثيوبيا اختارت المنهج الأحادي وفرض الأمر الواقع والتعنت في أزمة سد النهضة
    أبو الغيط يوجه رسالة إلى مجلس الأمن بسبب "سد النهضة" ويصفه بـ"سد الخراب"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إثيوبيا, أخبار مصر الآن, أخبار السودان اليوم, أخبار سد النهضة الإثيوبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook