10:10 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    طالب وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، بإجراء إصلاحات شاملة لمنظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن، لوضع حد" للإجحاف التاريخي في حق أفريقيا".

    وكان لعمامرة يتحدث أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مساء أمس الاثنين، بحسب صحيفة النهار الجزائرية.

    وقال الوزير إن هناك ضرورة ملحة "لتفعيل الدور المركزي للجمعية العامة للأمم المتحدة".

    ودعا وزير الخارجية الجزائري إلى إصلاح مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة "لتحقيق المزيد من الشفافية والتمثيل الجغرافي العادل ووضع حد للإجحاف التاريخي في حق أفريقيا".

    وسبق أن طرح قادة ومسؤولون أفارقة مسألة تمثيل القارة الأفريقية في مجلس الأمن، داعين إلى زيادة عدد أعضائه من 15 إلى 25 عضوا.

    يشار إلى أن مجلس الأمن يتكون من 15 عضوا دائما وغير دائم، من بينهم 5 أعضاء دائمي العضوية (الولايات المتحدة، روسيا، الصين، بريطانيا وفرنسا) يتمتعون بحق النقض (فيتو)، فيما ينتخب الـ 10 الباقيين كل عامين على أساس إقليمي.

    كما دعا لعمامرة إلى تفعيل آليات العمل المتعدد الأطراف للتصدي المشترك لجائحة فيروس كورونا ولإرساء نظام عالمي جديد لما بعدها "بما يضمن المشاركة المتساوية لكل الأعضاء في الأمم المتحدة دون تمييز".

    وقال إن الوضع الاستثنائي للمجتمع الدولي لا يجب أن يكون سببا في إهمال الأزمات بما في ذلك الأمنية والسياسية وتحديات التنمية في القارة السمراء والشرق الأوسط.

    انظر أيضا:

    مجلس الأمن يدعو الحكومة اللبنانية إلى الإسراع في تنفيذ الإصلاحات
    رئيس وزراء اليابان يدعو إلى إصلاح مجلس الأمن ويحث إيران على الحكمة
    خبير يتهم المغرب بالوقوف خلف الهجمات الإلكترونية التي تستهدف أمن الجزائر
    الجزائر تعتبر المغرب دولة احتلال وتدعم شعب الصحراء في تنظيم استفتاء لتقرير مصيره
    رغم التلويح بتصعيد جديد تجاه المغرب... ما سر هدوء لغة "القصر" تجاه الجزائر؟
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook