09:01 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعربت حركة النهضة التونسية، اليوم الخميس، عن استنكارها من مواصلة الرئيس التونسي قيس سعيد "الانفراد بالسلطة"، بعد قراره بتعيين نجلاء بودن رئيسة للحكومة، محذرة من أن تلك الخطوة دون "التقيد بالإجراءات الدستورية" ستؤدي إلى تعميق الأزمات الاقتصادية والاجتماعية في البلاد.

    القاهرة - سبوتنيك. وقالت حركة النهضة، في بيان، صدر بعد نحو يوم من اجتماعها أمس، إن "حركة النهضة تستنكر مواصلة رئيس الجمهورية الانفراد بالسلطة والإمعان في العمل خارج الدستور وضرب علويته وتكريس الحكم الفردي المطلق وصم الآذان عن أصوات التعقل".

    وأضافت أنه "بعد تسجيل حركة النهضة كامل التقدير والاحترام للمرأة التونسية وتحية نضالاتها من أجل الحرية والمساواة، فإنها تحذر من أن تكليف رئيسة حكومة دون التقيد بالإجراءات الدستورية وعلى أساس أمر رئاسي لا دستوري وبصلاحيات شكليّة".

    واعتبرت الحركة أن تكليف رئيسة حكومة جديدة على أساس أمر رئاسي "يعمق الأزمات الاقتصادية والاجتماعية في البلاد ولا يساعد على حلّها".

    أعلن الرئيس التونسي، قيس سعيد، تعيين نجلاء بودن، رئيسا للوزراء حتى نهاية المرحلة الاستثنائية التي تعيشها البلاد، وهو ما كسر الجمود  السياسي في تونس.

    وأصدر الرئيس التونسي في 22 سبتمبر/ أيلول الجاري، قرارا أعلن فيه استمرار تجميد عمل البرلمان، وتعليق العمل بأبواب كاملة من الدستور، وجاء كل تلك الإجراءات عقب أزمات اقتصادية شهدتها البلاد، لكن تلك التدابير الاستثنائية لاقت انتقادات واسعة، ووصفها البعض بـ "انقلابا على الدستور والثورة" بينما أكد الرئيس أنها ضرورية لإنقاذ البلاد.

    انظر أيضا:

    تغير غامض داخل "عين المشتري" الغاضبة القادرة على ابتلاع الأرض... صور وفيديو
    لغز أعمدة إنسيلادوس... مركبة "ناسا" تتبع مؤشرات لوجود حياة لدى جار زحل... صور وفيديو
    علماء يضبطون "ساعة الشيخوخة" البيولوجية بثورة طبية تحد من أمراض الضغط والقلب
    علماء: مؤشرات اختفاء القهوة قد بدأت بسبب حدث "متطرف"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook