18:14 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حث الشركاء الدوليون للصومال، الرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو، ورئيس وزرائه محمد حسين روبلي، على مواصلة العمل لحل الأزمة السياسية في البلاد، والتركيز على إجراء الانتخابات.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال بيان نشرته البعثة الأممية إلى الصومال، اليوم السبت إن "الشركاء الدوليين يحثون قادة الصومال على الانخراط في الحلول السياسية للخروج من الأزمة الحالية، والتركيز على إجراء الانتخابات".

    وأضافت البعثة في بيانها، أنه "برغم انخراط الرئيس ورئيس الوزراء في محادثات لحل الأزمة الحالية، إلا أنه لا يزال الشركاء الدوليين قلقين من أن القضايا الأساسية لم يتم حلها، على الرغم من جهود الوساطة التي استمرت أكثر من أسبوعين".

    وأوضحت أن "عدم اليقين من خطر حدوث مزيد من التأخير في العملية الانتخابية يزداد لدى المجتمع الدولي".

    وحث الشركاء الدوليون "الرئيس ورئيس الوزراء على التوصل إلى اتفاق في أقرب وقت ممكن، لمواصلة التركيز على إجراء الانتخابات".

    يذكر أن العلاقات بين الرئيس الصومالي المنتهية ولايته ورئيس وزرائه متوترة منذ عدة أشهر عدة على خلفية إقالات وتعيينات في مناصب أمنية حساسة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook