11:39 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، اليوم السبت، مقتل وإصابة مسلحين من جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في محافظة مأرب، شمال شرقي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. كتب المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية عبر صفحته على "فيسبوك"، أن مجموعات تابعة للجماعة حاولت التسلل إلى بعض المواقع العسكرية اليمنية في جبهتي المَشْجَح والكَسّارة [غرب وشمال غربي مأرب]"، في وقت نجحت فيه قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية [كيان قبلي موال للجيش] في التصدي للعناصر المتسللة.

    وأكد المركز أن المعارك بين الجانبين أسفرت عن مقتل أكثر من 16 عنصرا من "أنصار الله" الحوثيين وإصابة العشرات، بالإضافة إلى تدمير آليتين تابعتين لهم"، في وقت استهدفت مدفعية الجيش اليمني عددا من مواقع تمركز الجامعة، في المقابل شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية على مواقع متفرقة في بلدتي الكَسّارة وهَيلان، استهدفت تجمعات وتعزيزات للحوثيين.

    وفي سياق متصل، أكد الحوثيون أن التحالف العربي نفذ 41 غارة جوية في مأرب، منها 16 غارة على غرب المدينة، و13 غارة على جنوبها، و12 غارة على مديرية العَبدية جنوب المحافظة نفسها.

    وتصاعد القتال بين الجيش اليمني وجماعة الحوثيين في محافظة مأرب، منذ شهر شباط/ فبراير الماضي، بعد إطلاق "أنصار الله" عملية عسكرية للسيطرة على مركز مدينة مأرب، وهي المدينة اليمنية التي تضم مقر وزارة الدفاع وقيادة الجيش اليمني، فضلا عن حقول ومصفاة صَافِر النفطية، حيث تعد السيطرة على مأرب أهمية اقتصادية وسياسية وعسكرية كبيرة في الصراع باليمن.

    ويمثل القتال في مأرب جانبا من معارك عنيفة تشهدها البلاد، منذ نحو 7 أعوام بين "أنصار الله" (الحوثيين)، وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني مدعوما بتحالف عسكري عربي، تقوده السعودية من جهة أخرى، من أجل استعادة مناطق كبيرة سيطرت عليها الجماعة، أهمها العاصمة صنعاء أواخر 2014.

    وكان النزاع الدموي في اليمن قد تسبب في مقتل وإصابة مئات الآلاف؛ فضلا عن نزوح السكان، وانتشار الأوبئة والأمراض.

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني: مقتل وإصابة 19 مسلحا من الحوثيين في كمائن غرب الضالع
    "أنصار الله" تتقدم في معارك مع الجيش اليمني جنوب مأرب
    90 قتيلا في معارك محتدمة بين الجيش اليمني و"أنصار الله" جنوب محافظة مأرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook