09:10 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    القاهرة

    موجة الغلاء رفعت معدل التضخم في مصر

    © Sputnik. Alexander Yuriev
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 16513

    أكدت رئيسة جمعية حماية المستهلك، سعاد الديب، أن موجة الغلاء التي تشهدها مصر حاليا، وصلت بمعدلات التضخم إلى 13 بالمائة على أساس سنوي.

    وقالت الديب، في تصريحات لـ"سبوتنيك"، إن "جزءا من موجة الغلاء الحالية عارض ومؤقت، ويرتبط ببعض الحاصلات الزراعية، خاصة الخضروات، ولكن حتى الارتفاع العارض يؤثر على باقي السلع ويؤدي لارتفاع جماعي في الأسعار".
    كانت الأسواق المصرية شهدت موجة غلاء في الأسابيع الماضية، خاصة أسعار بعض الخضروات والفواكه، وهو ما اعتبرته الدولة "ارتفاعاً عارضاً نتيجة تأثر بعض الحاصلات الزراعية بالطقس، وأن الأسعار ستعود للانخفاض قريباً".


    وتوقعت الديب، أن تشهد مصر موجة غلاء أخرى قريباً، بسبب اقتراب شهر رمضان والذي يشهد ارتفاعا في معدلات الطلب والاستهلاك، خاصة على السلع الغذائية. "وتابعت قائلة: "كما أن موجة غلاء تالية قد تكون أشد، مع وضع الموازنة العامة الجديدة للدولة، والتي ستطبق فيها حزمة تقشف جديدة تؤدي لرفع أسعار الطاقة والخدمات وبالتالي باقي السلع".
    وأضافت الديب أن الدولة تتحدث عن أهمية خفض عجز الموازنة، وضرورة خلق بيئة مواتية للاستثمار، ولكن هذا لا يتأتى أبداً برفع الأسعار على الفقراء، لأن ارتفاع معدلات الفقر تخلق بيئة غير مواتية للاستثمار وتهدد بأزمات أكبر من أزمة عجز الموازنة".

    واقترحت الديب حلولاً لأزمة الغلاء، من بينها اختصار الحلقات الوسيطة بين المنتج والمستهلك، وتحديد هامش الربح على السلعة في كل حلقة، وتدخّل الدولة عبر منافذها لضبط الأسواق، وبنشر الوعي الاستهلاكي، وإعلان الأسعار الاسترشادية لكافة السلع، علاوة على حل مشكلات الفلاحين وصغار المنتجين.

    انظر أيضا:

    مصر تستضيف المؤتمر الدولي لحماية التراث الإنساني
    مصر تشتري 120 ألف طن من القمح الروسي والروماني للتسليم في يونيو
    مصر تطلب شراء قمح للشحن في الفترة من 16- 25 يونيو
    مصر تختار روسيا للتعاون في تنمية "صناعة الفضاء" و"إيجبت سات 2" تحت السيطرة
    الكلمات الدلالية:
    تضخم, اقتصاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik