15:49 20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    دولار

    مفاجأة... وثائق "بنما" ستجلب تريليونات الدولارات للولايات المتحدة

    YouTube.com
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)
    0 326514

    كشف الخبير الاقتصادي الألماني أرنست وولف عن توقعاته لما سيحدث بعد الظهور المدوي لوثائق بنما، قائلاً، "لن تختفي مناطق الـ "أوفشور" كظاهرة، إنما ستجري عملية إعادة توجيه للتدفقات المالية.

    وذكر أن تريليونات الدولارات ستتوجه إلى الولايات المتحدة التي تسعى حاليا للتحول إلى ملاذ ضريبي كبير جديد.

    وقال في حديث لوكالة "سبوتنيك"، إن فضيحة بنما لم تمس أية شركة أمريكية، ولذلك فقد تكون جزءا من استراتيجية أمريكية. وأعاد الخبير إلى الأذهان أن الولايات المتحدة تمكنت قبل ذلك من تقويض مبدأ سرية الودائع في سويسرا، التي باتت اليوم ملزمة بأن تقدم إلى السلطات الأمريكية كل ما تطلبه من معطيات عن المواطنين الأمريكيين، والأمر نفسه، نُفذ مع دول أخرى.

    وفي الوقت ذاته، تطبق في بعض الولايات الأمريكية السرية المصرفية بشكل مطلق، ففي ولايات نيفادا وداكوتا الجنوبية، وأيومنغ وديلاوير، توجد "ملاذات ضريبية مطلقة".

    وبعد فضيحة وثائق بنما، حتما، سيقوم أفراد وشركات بنقل أموالهم إلى الولايات الأمريكية المذكورة أعلاه، ونوه الخبير بأن الحديث يدور عن مبالغ تصل إلى 30-40 ترليون دولار.

    و"أوفشور" هي البنوك الواقعة خارج بلد إقامة المُودع، وتكون غالبا في بلدان ذات ضرائب منخفضة أو مؤسسات مالية لا تخضع للرقابة الدولية، تتميز هذه المصارف بمزايا تتضمن، مزيد من الخصوصية، ضرائب منخفضة أو معدومة (أي الملاذات الضريبية)، سهولة الوصول إلى الودائع، الحماية من عدم الاستقرار السياسي أو المالي.

    وكانت بعض وسائل الإعلام قد نشرت، في 3 أبريل/نيسان، وثائق زعمت أنها  تعود للشركة القانونية البنمية  Mossack Fonseca، جرى فيها الحديث عن ضلوع بعض الزعماء العالميين الحاليين والسابقين والمقربين منهم في فضيحة تهرب ضريبي.

    ورفضت الشركة المذكورة أعلاه تأكيد صحة الوثائق ووصفت تصرف الصحفيين الذين نشروها بالإجرامي.   

    الموضوع:
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)

    انظر أيضا:

    "تسريبات بنما" وفضائح الأسر الحاكمة في السعودية وقطر
    بالصور... وثائق بنما السرية عن بوتين "فشنك"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الاقتصاد, أخبار أمريكا, فساد, تهرب ضريبي, فضائح, توابع وثائق بنما, بنوك, أمريكا, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik