18:24 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    البورصة

    أسواق الأسهم الخليجية ترتفع مع صعود النفط ودبي تتعافى من هبوط

    © Sputnik . Ruslan Krevobok
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ارتفعت معظم أسواق الأسهم الخليجية، اليوم الأربعاء، مدعومة بصعود خام القياس العالمي مزيج برنت مساء أمس الذي تجاوز 67 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ مايو/ أيار 2015، بينما تعافت بورصة دبي قليلا من أدنى مستوياتها في ستة أشهر.

    وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية مرتفعا 0.3 في المئة في تداول نشط، وفقا لـ"رويترز".

    ارتفعت أسهم 11 من 13 شركة بتروكيماويات، التي ربما تستفيد هوامش أرباحها من صعود أسعار النفط، مع صعود أسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" 0.6 في المئة.

    وحققت أيضا أسهم شركات البناء أداء قويا، حيث يدر ارتفاع إيرادات النفط أموالا للحكومة لتستخدمها في زيادة الإنفاق على مشاريع البنية التحتية العام القادم. وزاد سهم أبناء عبد الله الخضري 2.2 في المئة.

    وارتفع مؤشر سوق دبي 0.4 في المئة مع صعود الأسهم بشكل عام على قائمته. وقفز سهم شعاع كابيتال 5.1 في المئة. لكن حجم التداول كان هزيلا باستثناء الصفوة مباشر للخدمات المالية التي تم تدول 268 مليون سهم من أسهمها، وهو ما يزيد عن نصف إجمالي حجم التداول في السوق بأكملها، ويشكل حوالي نصف الأسهم القائمة للشركة.

    وهوى سهم الصفوة مباشر، وهو نادر التداول، عشرة في المئة إلى 0.999 درهم. وأبلغ إيهاب رشاد الرئيس التنفيذي للشركة رويترز بأن شركته استكملت اليوم الأربعاء صفقة داخلية تضمنت تحويل 276 مليون سهم من وحدة تابعة لها مقرها البحرين إلى شركتها الأم مباشر القابضة.

    وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.2 في المئة مع صعود أسهم شركتين ربما تستفيدان من ارتفاع أسعار النفط. وزاد سهم دانة غاز 2.6 في المئة وسهم أدنوك للتوزيع 2.4 في المئة.

    وأغلق مؤشر بورصة قطر شبه مستقر، لكن سهم الخليج الدولية للخدمات، التي تورد منصات الحفر النفطي والمستفيد المحتمل من قوة القطاع، ارتفع 2.3 في المئة.

    انظر أيضا:

    تعرف على وضع البورصة السعودية قبل إعلان "موازنة 2018"
    قرار سعودي جديد بشأن الاستثمارات الأجنبية في البورصة
    الصناديق الحكومية تدعم البورصة السعودية ومجموعة "جي.إف.إتش" تعزز دبي
    الكلمات الدلالية:
    الخليج العربي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik