21:36 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أغلقت شركة "هيونداي موتور" أحد مصانعها في كوريا الجنوبية بعدما تأكدت إصابة عامل بفيروس كورونا الجديد، الأمر الذي سيؤثر بدوره على إنتاج بعض النماذج الشهيرة مثل مركبة "باليسايد" الرياضية.

    وتراجع سهم الشركة بأكثر من 5% بعد الإعلان عن الإغلاق الذي يشكل ضربة جديدة للشركة، والتي بالكاد استأنفت الإنتاج تدريجيًا في مصانعها المحلية التي تعاني نقصًا في إمدادات المكونات الصينية منذ تفشي فيروس كورونا.

    وقالت الشركة في بيان صحفي نقلته وكالة "رويترز": "تم وضع الزملاء الذين كانوا على تواصل مباشر مع العامل المصاب في الحجر اصحي، واتخذت خطوات لفحصهم بحثًا عن إصابة محتملة. نقوم بتطهير المصنع".

    وتعد كوريا الجنوبية ثاني أكبر مركز لانتشار الفيروس في العالم بعد الصين، وهو أمر من شأنه التأثير على إنتاج شركات عالمية مثل "هيونداي" و"سامسونغ". وسجلت البلاد حتى اليوم الجمعة ما يزيد على ألفي حالة مصابة بالمرض الجديد، تزامنًا مع توقعات بركود الاقتصاد العالمي.

    من ناحية أخرى، أفادت صحيفة "هاندلسبلات" الألمانية الخميس، بأن برلين تدرس إطلاق برنامج تحفيز مالي حال تسبب فيروس كورونا في تعطيل قوي لاقتصاد البلاد.

    فيما قالت كريستالينا جورغيفا مديرة صندوق النقد الدولي، في وقت سابق من هذا الأسبوع، إن فيروس كورونا الذي ظهر أولا في الصين سيكون له آثار سلبية على الاقتصاد العالمي حتى إذا تم احتواؤه سريعا وإن من الحكمة الاستعداد للمزيد من هذه التداعيات.

    انظر أيضا:

    نائب عراقي: اشتباه في إصابتين بـ"كورونا" ضمن مشروع مصفى كربلاء
    بيلاروسيا تسجل أول إصابة بفيروس "كورونا"
    البحرين تبدأ خطة لإجلاء مواطنيها من إيران بسبب "كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    هيونداي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook