07:13 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    سجلت الأسهم الأمريكية واحدة من أسوأ خسائرها الشهرية لعام 2021 بنهاية تعاملات سبتمبر/ أيلول، اليوم الخميس، بسبب مخاوف تتعلق بالتضخم وعدم اليقين المالي في خلافات بين الديمقراطيين والجمهوريين في الكونغرس.

    نيويورك- سبوتنيك. أغلق مؤشر "داو جونز" الصناعي واسع النطاق، والذي يتكون في الغالب من الأسهم الصناعية، عند 33844 نقطة، بانخفاض 4.3% لشهر سبتمبر، وهي أكبر خسائر شهرية يسجلها منذ مارس/ آذار عام 2020، كما تراجع بنسبة 1.9% على مدار الربع الثالث من العام.

    فيما انخفض مؤشر "إس آند بي 500" الذي يضم أكبر 500 سهم في بورصة نيويورك، إلى 4305 نقطة، بتراجع نسبته 4.8% لهذا الشهر، لكنه ارتفع بنسبة 0.2% للربع الثالث.

    فيما أنهى مؤشر "ناسداك" المركب، بقيادة أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى مثل "فيسبوك" و"أمازون" و"آبل" و"نتفليكس" و"غوغل" متراجعا بنسبة 5.3% شهريا إلى 14449 نقطة، كما انخفض بنسبة 0.4% على مدى الربع الثالث من العام.

    حذرت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين، هذا الأسبوع، رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، من أن الكونغرس أصبح أمامه أقل من 3 أسابيع لمعالجة مشكلة سقف الديون التي تلوح في الأفق وتجنب "كارثة اقتصادية" شبه مؤكدة.

    وقالت يلين للمشرعين إن عدم تعليق أو رفع حد الدين سينتج عنه أول حالة تخلف أمريكي عن سداد الديون، الأمر الذي سيترتب عليه عواقب وخيمة على الاقتصاد الأمريكي.

    تعرف على أخبار البورصة الأمريكية مع سبوتنيك

    انظر أيضا:

    الأسهم الأوروبية تنتعش عقب أكبر خسارة لها في 6 أشهر
    الصناديق الاستثمارية السعودية تستحوذ على 79.5% من الأسهم الأمريكية والأوروبية
    ارتفاع أسهم أسترازينيكا بعد نتائج اختبارات عقارها الخاص بسرطان البروستاتا
    الكلمات الدلالية:
    البورصة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook