03:16 24 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    مسدس

    هذا السلاح الروسي محظور في الولايات المتحدة بسبب قوته الخارقة

    © flickr.com/ Lisa Roe
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 3730110

    يتسلح بهذه المسدسات حرس الرئيس الروسي. لكن الحراس الشخصيين للرئيس الأمريكي يحظر عليهم رسميا التسلح بمثل هذا السلاح القوي.

    وبحسب موقع " safetymoscow" أصبح هذا المسدس، الذي سمي المسدس باسم مصممه، بيتر إيفانوفيتش سيرديوكوف، طفرة ثورية. ولكن فقط المتخصصون يعرفون ذلك.

    ومن المعروف أن أكثر المسدسات شعبية بين أفراد الجيش الروسي وأجهزة الأمن الروسية مسدس ماكاروف (بي أم) ومسدس توكاريف (تي تي). لكن لا يمكن اعتبارهما روسيي الصنع 100% لأن المسدس الأول هو نسخة مطورة عن مسدس الشرطة الألماني "فالتر" والمسدس الثاني اقتبست غالبية أجزائه من مسدس "براوننغ".

    هذا السلاح "الفتاك" يثير إعجاب ضباط الوحدات الخاصة وإدارة الاستخبارات العسكرية في الأركان العامة وأفراد العمليات الخاصة نظرا لقوته الفتاكة الهائلة وحجمه الصغير.

    فتم تزويد هؤلاء به في مطلع الألفية الحالية حين أطلق عليه بضع تسميات وهي "PR055 " و"CP-1 فيكتور" و"غورزا".

    أما طلقات هذا المسدس فهي بعيار 9*21 ملم، وتبلغ مسافة الرمي الدقيق 100 متر، هذه الرصاصة تخرق سترة مدرعة مؤلفة من صفيحتي تيتانيوم، والتي تبلغ سماكة كل منهما 1.4 ملم و30 طبقة من الكفلار (Kevlar) أو الصفائح الحديدية بسمك 4 ملم.

    ويعمل مسدس " سيرديوكوف" بلا خلل في مختلف الظروف المناخية القصوى؛ في منطقة القطب الشمالي حتى — 50 درجة مئوية، وفي حر الصحراء المضني حيث ترتفع الحرارة إلى + 50 درجة مئوية، وفي كلتا الحالتين يظل هذا المسدس فعالا. كما يستطيع الرامي ذو المستوى المتوسط من الإعداد أن يسجل نتيجة جيدة خلال إطلاق عشر طلقات متتابعة من هذا المسدس، فعلى مسافة 25 مترا لا يشكل تباعد الطلقات على الهدف سوى 6.5 سم، أما على مسافة 100 فلا يزيد عن 32 سم.

    وظهر مسدس " سيرديوكوف" في عقد التسعينيات العاصف من القرن الماضي كسلاح فردي جديد للضباط. آنذاك، عمت روسيا موجة من الإجرام، وكان المجرمون يستخدمون بكثرة السترات الواقية من الرصاص، وكانت الحاجة إلى مسدس يمكن أن يصيب شخصا يرتدي مثل هذه السترات. وكان مسدس " سيرديوكوف" (برصاصات من نوع " أس آر ـ 10" التي صنعت خصيصا له) قادرا على أن يخترق عن مسافة 100 متر السترة الواقية المزودة بحماية من صفائح التيتانيوم بسماكة 1.4 ملم و 30 طبقة من ألياف كيفلر، أو رقائق من الفولاذ بسماكة تصل إلى 4.4 ملم.

    ويجري تطوير مسدس " سيرديوكوف" باستمرار، ففي أغسطس/ آب من عام 2012، عرض معهد البحوث العلمية المركزي لصناعة الآلات الدقيقة تعديلاً جديداً تحت تسمية " أس آر 1 أم بي". وكان يتميز بوجود أخاديد تحت جانبي الجزء الأمامي من الإطار وبوجود شرائح Picatinny، وهي عبارة عن جهاز لتثبيت منظار التسديد على هذا السلاح ومؤشر ليزري على الهدف ومصابيح تكتيكية، وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يمكن تثبيت كاتم صوت على هذا المسدس.

    انظر أيضا:

    مسدس يرش الرصاصات على مسافة 200 متر
    شاهد...صناعة أضخم "مسدس نيرف" في العالم
    مسدس روسي جديد يتمتع بقدرات منقطعة النظير
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik