11:19 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    يختبر الجيش الأمريكي سلاح جديد يمكنه أن يحمي المدرعات الخفيفة والمركبات العسكرية من الصواريخ المضادة للدروع، ويطلق عليه "الستار الحديدي"، ويمكنه تفجير القذائف قبل اصطدامها بالمركبات العسكرية.

    ذكرت مجلة "بوبلير ميكانيكز" الأمريكية أن السلاح الجديد، الذي يطوره الجيش الأمريكي يمتلك أجهزة رؤية بصرية ورادار قادر على كشف القذائف المضادة للدروع، عقب انطلاقها، حيث تقوم بتفجيرها قبل أن تصل إلى هدفها.

    ولفتت المجلة إلى أن السلاح الجديد يخضع للاختبارات منذ عام 2013، مشيرة إلى أن فكرة عملها تعتمد على تفجير القذائف القادمة بصورة كاملة أو تقليل تأثيرها على المركبات المدرعة لأقل قدر ممكن.

    ويمكن للسلاح الجديد أن يحمي المركبات العسكرية من صواريخ "آر بي جي" المضادة للدروع، والصواريخ المحمولة على الكتف.

    وتعد الصواريخ والقذائف المضادة للدروع أكبر خطر يهدد المركبات المدرعة في ساحات القتال، وتتسابق دول العالم في إنتاج الأسلحة المضادة لتلك القذائف، التي تعتمد فكرة عملها على استخدام شحنات مضادة يمكنها تفجير القذيفة قبل الاصطدام بجسم المركبة.

    انظر أيضا:

    قائد استراتيجي أمريكي: روسيا تصنع سلاح ليزر يستطيع إسقاط الأقمار الأمريكية
    اتفاق سلاح أمريكي سعودي لتجميع 150 طائرة "بلاك هوك" في المملكة
    "أنصار الله" تستولى على سلاح أمريكي على سواحل اليمن (فيديو)
    "بي - 2"... سلاح أمريكي يمكنه قتل زعيم كوريا الشمالية
    ليزر روسي يتفوق على سلاح ليزر أمريكي
    الكلمات الدلالية:
    المدرعات, قذائف صاروخية, صواريخ, الحرب البرية, الجيش الأمريكي, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook