Widgets Magazine
18:55 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الدب السوري فويتيك مع الجندي البولندي

    بالفيديو والصور... دب سوري يشرب الجعة مع الجنود حارب النازيين وهزمهم

    © Photo/ Public domain/Imperial War Museum
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    بدأت الرحلة البطولية للدب السوري "فويتيك" عندما نبه الجيش البولندي في عام 1942 بوجود جاسوس نازي في معسكرهم.

    بدأت القصة بعد أن أفرجت روسيا عن الجنود البولنديين إثر الغزو الألماني على بولندا عام 1941، وشكلوا ما يسمى بجيش أندرسون ثم بعثوا إلى إيران وبذلك عبروا الشرق الأوسط حتى وصلوا إلى أوروبا، وفي طريقهم انضم إليهم جنود آخرون لمحاربة النازية ومنهم كان هذا الجندي الذي لم يشبه أحدا وهو الدب السوري بني اللون.

    ووجد البولنديون الدب السوري (Ursus arctos syriacus) في شمال إيران وأطلق عليه اسم سلافي قديم "فويتيك" ما يعني "المقاتل الضاحك" أو "الذي يحب المعارك".

    وكان صاحب الدب آنذاك صبي إيراني وقد قدم الجنود له بعض المعلبات وسكين جيب ولوحين شوكولاتة مقابل شراء الدب السوري.

    وعبر "فويتيك" فلسطين وأفريقيا الشمالية لينتهي مشواره الحربي في إيطاليا.

    وبدأ صراعه ضد النازية في فلسطين عندما هاجم جاسوسين كانا على وشك سرقة أسلحة من معسكر الجيش البولندي، وتميز فويتيك بالذكاء والدهاء حيث اعتبره الجيش جندي مثلهم وحتى كان يرحب بزملائه كجندي حقيقي.

    ومن الحقائق الطريفة، أن فويتيك كان يشرب البيرا ويتناول علكة النيكوتين كباقي الجنود، كما استمتع بمصارعة الجنود من فترة إلى أخرى.

    أما في عام 1944 فهاجمت القوات النازية المعسكرات البريطانية على جبل مونتي كاسينو الإيطالية وواجهت قوات التحالف خسائر كبيرة وكان الجنود البولنديون محاطون بالنازيين على الجبل، وفي اليوم الثالث للمعركة لم يبق هناك عدد كافي من الجنود للمواجهة، كما أن مدة إيصال الذخيرة أصبح مطولا جدا.

    وكان الدب السوري متواجدا بالقرب من سيارات الذخيرة يراقب الجنود وهم ينقلون الأسلحة حين رفع كفاه فجأة أمام السيارة مشيرا لإرادته المشاركة في العمل، فحينها أعطاه أحد الجنود صندوقا من الذخيرة وذهل الجميع عندما رأوا الدب ينقل الذخيرة إلى مكانها بنفسه، ورفع ذلك من معنويات الجنود، حيث تابعوا العمل بمساعدة فويتيك الذي نقل صناديق عدة.

    انتهت المعركة على جبل جبل مونتي كاسينو الإيطالية بانتصار قوات التحالف.

    وبعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، انتقل فويتيك وأصدقاؤه إلى اسكتلندا، حيث عادوا إلى حياة طبيعية، وعاش الدب السوري في حديقة إدينبورغ حتى نفق عام 1963، أنشأت تقديرا له عدة تماثيل أحدها في اسكتلندا والآخر في بولندا.

    الدب السوري فويتيك مع الجندي البولندي
    الدب السوري "فويتيك" مع الجندي البولندي

    هذا وغير الفيلق البولندي الثاني رمزه وأصبح الرمز يصور الدب السوري حاملا قذيفة.

    وجيش أندرسون هو اسم قوات جمهورية بولندا التي أنشئت في عام 1941 على أراضي الاتحاد السوفيتي بالاتفاق بين الحكومة السوفيتية والحكومة البولندية، وتألفت من المواطنين البولنديين الذين كانوا محتجزين في الاتحاد السوفيتي (بما في ذلك اللاجئين والعسكريين المعتقلين والسجناء المعفي عنهم)، وانضم الجيش البولندي في صفوف الجيش البريطاني عام 1943 في لواء رقم 22.

    والدب السوري البني هو إحدى سلالات الدببة وأصغرها يبلغ ارتفاعه عند الكتفين 140 سم ويعيش في جبال لبنان وسوريا وإيران والعراق وتركيا، وحسب التحليلات الجينية فهذا النوع قريب من السلالات الأوروبية الآسيوية التي تعيش في القوقاز، ويتواجد هذا النوع في يومنا هذا في تركيا وبريطانيا وأستراليا والقوقاز وتم ذكر الدب البني السوري في الإنجيل المقدس.

    انظر أيضا:

    رجل يواجه دبا سوريا ويقدم حياته فداء لزوجته
    بالفيديو...حيوانات لعبت دورا مهما في الحروب
    الكلمات الدلالية:
    الدب, الحرب العالمية الثانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik