13:07 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 81
    تابعنا عبر

    وصفت وسائل إعلام أمريكية المنظومة متعددة الأغراض "بوسيدون" وصاروخ كروز الذي يعمل بالطاقة النووية "بوريفيستنيك" بالأسلحة "المرعبة".

    يعتقد الخبراء أن هذه الأنظمة يجب أن تكون مشمولة باتفاق جديد مع روسيا بشأن الحد من الأسلحة الاستراتيجية.

    كتب الممثل الخاص للرئيس الأمريكي للحد من الأسلحة، مارشال بيلينغسلي على تويتر عن هذا. وأشار إلى مقال في مجلة فوربس، حيث افترض أن زيادة تركيز النظائر المسجلة في شمال شرق أوروبا، والتي لوحظت في 22-23 يونيو حزيران، يمكن أن تكون مرتبطة باختبار الأسلحة الروسية.

    وكتب الممثل الخاص: نأمل أن الأمر ليس كذلك. لكن "بوريفيستنيك" و"بوسيدون"، أنظمة "مرعبة". بغض النظر عما إذا كانت روسيا مسؤولة عن الحادث الأخير، فيجب عليها تأجيل هذه المشاريع.

    وعلق السكرتير الصحفي لرئيس روسيا، دميتري بيسكوف على هذه المسألة، قائلاً إن نظام مراقبة السلامة الإشعاعية في روسيا لم يلاحظ أي تهديدات خلال هذه الفترة. وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن التسريب شمال أوروبا لا يشكل تهديدا لصحة الإنسان والبيئة.

    انظر أيضا:

    خبير: بوريفيستنيك سلاح الانتقام الروسي في الحرب النووية
    "سقوط السماء"... الناتو يطلق اسما على الصاروخ الروسي "بوريفيستنيك
    مصدر يكشف موعد الإطلاق الأول لـ"بوسيدون"
    الكلمات الدلالية:
    صاروخ, سلاح روسيا, بوسيدون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook