18:09 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 111
    تابعنا عبر

    يرى خبير إمكانية نشر المزيد من صواريخ "إسكندر" عند حدود روسيا الغربية.

    وكان وزير دفاع روسيا، الجنرال سيرغي شويغو، قد أعلن عن إنشاء نحو 20 وحدة عسكرية جديدة في المنطقة العسكرية الغربية. وذلك ردا على أفعال حلف شمال الأطلسي (الناتو).

    ووفق أليكسي ليونكوف، وهو خبير عسكري روسي معروف، فإن الرد الروسي الممكن على أفعال الناتو على المحور الاستراتيجي الغربي سيتضمن نشر المزيد من صواريخ "إسكندر" التكتيكية عند الحدود الغربية وأيضا نشر الصواريخ المتوسطة المدى إذا ظهرت صواريخ من هذا النوع في أوروبا.

    وأشار الخبير في حديثه لـ"سبوتنيك" إلى أن الصواريخ المتوسطة المدى التي يمكن أن تظهر في الغرب الروسي ردا على نشر الناتو للصواريخ المماثلة ستحمل ما يجعلها تتفوق على صواريخ الناتو إذ أنها ستكون مزودة بالرؤوس الحربية الأسرع كثيرا من الصوت.

    كما يمكن أن تظهر وحدات جديدة من القوات الجوية-الفضائية عند الحدود الغربية.

    وبقي حلف الناتو معاديًا لروسيا حتى بعد أن أقدمت روسيا على حل حلف وارسو الذي كان يواجه الناتو في الحرب الباردة، ووافقت على حل اتحاد الجمهوريات السوفيتية.

    واتجه الناتو منذ عام 2014 لترك جزء من أسلحة القوات المشاركة في المناورات العسكرية التي ينظمها الحلف عند حدود روسيا. كما راح الناتو يعزز قواعده العسكرية قرب روسيا.

    انظر أيضا:

    قاذفات قنابل روسية في سوريا... "تشكل خطرا جسيما" على حاملات طائرات الناتو
    شويغو يعلن عن إنشاء وحدات عسكرية في روسيا لمواجهة الناتو
    موسكو تحذر الناتو: لن نسمح بتكرار المآسي التي حدثت في العراق وليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الناتو, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook