01:59 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    لماذا يحتاج خبراء المتفجرات إلى الكلاب المدربة؟ وكيف تقوم الكلاب المدربة بإبطال مفعول الألغام المزروعة في أراضي سوريا؟

    حملت المجلة العسكرية الروسية "أرميسكي ستاندارت" هذه التساؤلات إلى خبير المتفجرات الرقيب سامور ساموروف الذي عمل على إزالة الألغام المزروعة في الأراضي السورية في عام 2016، مستعينا بكلبه الملقب بـ"دوسيا".

    وقال سامور في رد له على أسئلة المجلة إن خبراء المتفجرات لا يستطيعون الاستغناء عن الكلاب المدربة عندما يفتشون قطع الأرض التي يتعذر فيها البحث عن المتفجرات بواسطة الأجهزة، إذ توجد فيها أشياء معدنية من الصعب تحديد وظيفتها والغرض الذي تم وضعها من أجله. ولذلك يستعين خبراء المتفجرات بالكلاب المدربة القادرة على التقاط رائحة المتفجرات إبان البحث عن الألغام في قطع الأرض هذه.

    وقبل السفر إلى "النقاط الساخنة" (مناطق النزاعات المسلحة) تتلقى الكلاب التي يستعين بها خبراء المتفجرات تدريبات مكثفة لكي تقدر على تمييز المواد المتفجرة التي تم زرعها في هذه المناطق.

    من مميزات العمل في سوريا أن خبراء المتفجرات يبدأون العمل منذ الساعة الخامسة صباحا قبل قدوم موجة حر، ويضطرون إلى التوقف عن العمل للاستراحة. وتقوم الكلاب بإخطار أصحابها بضرورة الاستراحة.

    ويذكر سامور أن القنابل من صنع يدوي سببت لهم متاعب كبيرة لأنها مموهة بشكل جيد ويصعب التكهن بسلوكها في حين لا تفهم الكلاب أن الضغط على الأحبال المرتبطة بهذه المتفجرات لا يجوز.

    ويضيف سامور: لا يجوز لصاحب الكلب أن يوبخ كلبه إذا تعثر في أداء عمله، فالكلب لا ذنب له عندما لا يجيد مدربه عمله.

    إنجاز المهمة في 42 يوما

    وتم إيفاد سامور وزملائه إلى سوريا في مهمة محددة دون تحديد المدة الزمنية اللازمة لإنجاز المهمة.

    ويقول سامور إنهم توجهوا إلى سوريا في مهمة تخليص مدينة معينة من الألغام. وتمكنوا من إنجاز المهمة خلال 42 يوما. وعملوا يوميا منذ الساعة الخامسة صباحا. وعملوا على مراحل مدة كل منها 40 دقيقة. ثم استراحوا قبل أن يعاودوا البحث عن الألغام خلال 40 دقيقة أخرى تعقبها فترة الراحة ومرحلة العمل القادمة.

    وعما إذا كان راضيا عن أداء كلبه أجاب سامور: يجب على مدرب الكلب أن يرضى عن أداء كلبه دائما لأن الكلب يعمل حسب توجيهات مدربه.

    تقاعد دوسيا

    ويؤدي سامور خدمته الآن مستعينا بالكلب الآخر لأن دوسيا أحيل على المعاش عندما أكمل سن الـ8 أعوام. وتعتني به العائلة التي يعيش دوسيا في منزلها.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook