17:17 20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    عبد الفتاح السيسي

    السيسي: مصر دولة تدافع ولا تعتدي ..وركيزة استقرار المنطقة بأكملها

    © AFP 2017/ KHALED DESOUKI
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 11410

    رحب الرئيس عبدالفتاح السيسي بالرؤساء والملوك وقادة الدول المشاركة في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي اليوم الجمعة، معربا عن أمله في أن يسهم المؤتمر في ترجمة تلك المشاركة في شكل "استثمارات مشتركة تحقق النمو والتقدم الاقتصادي مما سيساهم فى تحقيق العدالة الاجتماعية وستسهم فى توفير فرص عمل وتشغيل الشباب"، مؤكدا أن مصر تمثل ركيزة الاستقرار في المنطقة.

     وأشاد الرئيس المصري، في كلمة ألقاها قبل قليل لدى افتتاحه جلسات المؤتمر الاقتصادي الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ على شواطئ البحر الأحمر، بمواقف الدول الخليجية التي ساندتها، ووجه التحية إلى روح الملك عبدالله بن عبدالعزيز الملك السعودي الراحل الذي دعا إلى عقد المؤتمر لدعم الاقتصاد المصري الذي تعرض لضغوط متزايدة في السنوات الأخيرة.
    وعبر السيسي عن اعتزازه بالدور الإقليمي لمصر، لافتا إلى أن مصر تضم سكانا يمثلون ربع منطقة الشرق الأوسط، ويعد استقراره ركيزة رئيسية للاستقرار في المنطقة بأكملها، مؤكدا أن "مصر تفخر بصياغة حاضرها وتقدم نموذجا للحضارة العربية والإسلامية؛ دولة تنبذ العنف والإرهاب والتطرف، تعزز الاستقرار والأمن الإقليمي، تحترم جوارها، تدافع ولا تعتدي، تقبل وتحترم الآخر، وتؤمن بأن اختلافه وسيلة للتعارف وإثراءً للحضارة".
    ولفت إلى أن مصر وضعت استراتيجية لتنمية مستدامة حتى عام 2030، تعتمد على ثلاثة محاور اقتصادية جوهرية؛ أولها، استعادة الاستقرار الكلي والتوازن المالي وخفض العجز المالي وعجز الموازنة، وتبني سياسة نقدية تعمل على الحفاظ  على استقرار المستوى العام للأسعار. وثانيها، تحسين البيئة الاستثمارة والعمل على جلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة.
    أما المحور الثالث الذي أشار إليه السيسي في كلمته، فيتجسد في المشروعات القومية والخطط الطموحة في كل المجالات، مبرزا أن أهم تلك المشروعات تتمثل في مشاركة القطاع الخاص في مشروع تنمية محور قناة السويس، وبدء المرحلة الأولى من استصلاح 4 ملايين فدان، وتحديث شبكة الطرق والموانيء والمطارات.
    وبين أن كل هذه القطاعات تفتح مجالات لمشاركة القطاع الخاص فيها، للعمل على تدعيم نظم الحماية الاجتماعية، وهو ما ينعكس على المستوى الأبعد التركيز على رأس المال البشر، وإصلاح منظومة الدعم والعمل على تمكين المرأة والشباب.
    وقد انطلقت قبل قليل فعاليات مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي الدولي، تحت شعار "مستقبل مصر"، بمشاركة أكثر من 100 دولة من قارات العالم المختلفة من بينها دول عربية وأفريقية وأوروبية وآسيوية ومن الأميركتين، بالإضافة إلى مشاركة 23 منظمة إقليمية ودولية بوفود رفيعة المستوى، فضلاً عن مشاركة كثيفة متوقعة من جانب الشركات العالمية الكبرى، بالإضافة إلى مشاركة المنتدى الاقتصادي العالمي (منتدى دافوس).

    انظر أيضا:

    انطلاق فعاليات مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي بمشاركة أكثر من 100 دولة
    السيسي: المؤتمر الاقتصادي في شرم الشيخ مفتاح المستقبل لمصر
    الكلمات الدلالية:
    عبد الفتاح السيسي, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik