01:19 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    جددت المديرة العامة لمنظمة "اليونسكو"، إيرينا بوكوفا، دعوتها إلى حماية التراث الثقافي الفريد من نوعه في سوريا.

    ودعا بيان المسؤولة الأممية، اليوم الخميس، جميع الأطراف، إلى الامتناع عن استخدام مواقع التراث الثقافي لأغراض عسكرية وحمايتها من أي ضرر ودمار ناجم عن القتال، كما دعت إلى الالتزام بحماية التراث العالمي في بُـصرى، ومعرة النعمان.

    وذكرت بوكوفا أن مواقع التراث الثقافي والمتاحف يجب حمايتها وأن تبقى بمنأى عن النزاعات.

    قالت المديرة العامة لـ"ليونيسكو": "يجب على جميع السوريين أن يتحدوا من أجل حماية تراثهم الثقافي المشترك. فهذا التراث ينتمي إلى كل السوريين وإلى الإنسانية جمعاء".

    ووجهت المسؤولة الأممية حديثها إلى كافة الأطراف في سوريا داعية "إلى الالتزام بحماية مواقع التراث العالمي في بصرى وكذلك في إدلب، وفي "معرّة النعمان" ومتاحف بصرى".

    انظر أيضا:

    تقرير أممي: سوريا والعراق "مدرسة رفيعة المستوى" للمقاتلين الأجانب
    ناطق الرئاسة الروسي يؤكد انعدام حظر التعاون العسكري التقني مع سوريا
    اليونسكو تدين تدمير آثار نمرود الآشورية وتعتبرها "جريمة حرب"
    وزير السياحة العراقي لـ"سبوتنيك": آثار متحف الموصل المدمرة بأيدي "داعش" جميعها "أصلية" باستثناء أربع قطع
    الكلمات الدلالية:
    أثار, اليونيسكو, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook