09:01 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    محكمة

    الإعدام لـ 11 متهماً في أحداث "إستاد بورسعيد" والسجن المشدد لآخرين

    © AP Photo/ Ravy Shaker
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 82 0 0

    قضت محكمة جنايات بورسعيد، الثلاثاء، بإعدام أحد عشر متهماً في قضية أحداث "إستاد بورسعيد"، التي راح ضحيتها أكثر من 70 شخصاً، عقب مباراة في كرة القدم بين فريقي "الأهلي" القاهري و"المصري" البورسعيدي في عام 2012.

    كما قضت المحكمة بالحكم المشدد على آخرين، بينهم مدير أمن بورسعيد السابق والمدير السابق للنادي المصري عصام سمك، وبراءة 21 آخرين.

    وتعود الواقعة إلى أحداث العنف التي جرت في أعقاب مباراة في الدوري المصري بين فريقي الأهلي والمصري في فبراير/شباط 2012، ما أسفر عن مقتل أكثر من 70 من جمهور النادي الأهلي.

    ووجهت المحكمة الاتهامات لـ 73 شخصاً، بينهم 9 قيادات أمنية و3 من مسئولي النادي المصري، وباقي المتهمين من شباب "ألتراس" النادي المصري.

    ووجهت النيابة للمتهمين المسئولية عن ارتكاب جرائم "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه"، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادي الأهلي "الأولتراس"، انتقاما منهم لخلافات سابقة.

    وكذلك استعراض القوة، واستخدام "أسلحة بيضاء" مختلفة الأنواع، ومواد مفرقعة، وقطع من الحجارة، وأدوات أخرى، والتربص بهم في "إستاد بورسعيد".

    انظر أيضا:

    محكمة مصرية تلغي حكماً صادراً باعتبار حركة حماس إرهابية
    محكمة مصرية تحيل أوراق مرسي للمفتي في قضية إقتحام السجون
    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik