20:18 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    آثار وتحف مصرية

    مصر... بعثة روسية تعثر علي مدفع من العصر العثماني

    © AFP 2018 / Marco Bertorello
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 60

    قال مدير إدارة الآثار الغارقة بالإسكندرية محمد مصطفي، إن البعثة الموسمية الروسية قد عثرت أثناء عملها في المنطقة ما بين حي "العجمي" غرب الإسكندرية، ومنطقة غرب رأس التين، على مدفع حربي يعود إلى العصر العثماني وثلاثة أحجار "مرساة" تستخدم في تثبيت المراكب في المياه.

    وأضاف مدير إدارة الآثار الغارقة بالإسكندرية، في حديث لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن أحجار الـ "مرساة"، قد ترجع إلى العصر الفرعوني أو اليوناني الروماني، مشيراً إلى أن البعثة لم تقم بانتشال المدفع والأحجار من المياه، خوفا من اتلافه، و أنه في بعض الحالات يفضل بقاء الأثر تحت المياه أفضل من انتشاله.

    وأشار مصطفي إلي أن إخراج الآثار وترميمها من المياه يحتاج إلى ترتيبات كثيرة، وليس أمراً سهلاً، حيث أن هذه المنطقة ممنوع فيها "الغوص" ولن يستطيع أحد الاقتراب من الآثار المتواجدة هناك.

    وتتكون البعثة الموسمية الروسية في الإسكندرية من 5 باحثين.

     يذكر أن البعثات الروسية تعمل علي أرض مصر منذ عدة سنوات في مجال الاستكشافات الأثرية. و نجحت البعثة خلال أبريل/نيسان الماضي، في الكشف عن جزء من سور "الجدار الأبيض" لمدينة منف، أول عاصمة لمصر القديمة، و التي يعود تاريخها إلى أكثر من 5200 عام، وتقع بالقرب من منطقة سقارة، على بعد 20 كيلومترا جنوبي القاهرة.

    انظر أيضا:

    بعثة آثار: اكتشاف ملك فرعوني يقتل متأثرا بجراح لدى مقاومته الهكسوس
    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik