Widgets Magazine
14:55 20 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    مسجد الروضة في منطقة بئر العبد غرب العريش

    بالفيديو...خطيب مسجد الروضة يروي تفاصيل الهجوم الإرهابي

    © AFP 2019 / Stringer
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0

    كشف إمام وخطيب مسجد الروضة الذي شهد هجوما إرهابيا كبيرا، أمس الجمعة، مما أسفر عن عشرات القتلى والمصابين.

    روى إمام وخطيب مسجد الروضة محمد عبد الفتاح رزيق، مساء أمس الجمعة، خلال مداخلة هاتفية مع إحدى القنوات الفضائية المصرية، تفاصيل الهجوم الإرهابي الذي استهدف المصلين في مسجد الروضة في العريش، والذي أسفر عن 235 قتيلا و109 مصابين.

     وقال رزيق (26 عاما) الذي اختفى لمدة 7 ساعات عن مسرح الحادث، إنه سمع إطلاق النار فور صعوده المنبر بعد الأذان الثاني، حيث سادت المسجد حالة من الفوضى، إذ حاول المصلين الهروب عبر نوافذ المسجد وأبوابه.

    وأكد خطيب مسجد الروضة، الذي تحدث من داخل المستشفى حيث يتلقى العلاج، أن الإرهابيين بدأوا بتفجير المسجد، ثم فتحوا النيران على كل المصلين الذين لاذ بعضهم بالفرار، فيما أصابه الإرهابيون وسقط على الأرض، وشعر بألم في قدمه التي أصيبت بإحدى الشظايا.

    وذكر عدد من أهالي قرية الروضة التابعة لمركز بئر العبد بشمال سيناء، أنهم سمعوا انفجارا ضخما بمحيط المسجد، أعقبه إطلاق نار بغزارة على المصلين، استمر من 10 إلى 20 دقيقة.

    وأرجع أهالي القرية سبب الهجوم إلى أن الجماعت الإرهابية  استهدفت المسجد الذي يرتاده بشكل دوري متصوفة، ظن الإرهابيون أنهم يتعاونون مع رجال الأمن، لرصد تحركاتهم.

    وكان تنظيم "داعش" استهدف أضرحة الطرق الصوفية عام 2013، إذ فجر ضريح الشيخ سليم أبوجرير بقرية مزار، وضريح الشيخ حميد بمنطقة المغارة وسط سيناء.

    كما أعلن التنظيم في نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، ذبح أكبر مشايخ الطرق الصوفية في سيناء الشيخ سليمان أبوحراز.

     

     

     

    انظر أيضا:

    الجزائر تدين الهجوم الدامي على مسجد "الروضة" بشمال سيناء
    رئيس الهيئة العامة للاستعلامات: تفجير مسجد الروضة هدفه زعزعة الاستقرار
    ظهور أول فيديو من مكان تفجير مسجد الروضة غربي العريش
    أول تعليق سعودي على هجوم "مسجد الروضة" في العريش
    الكلمات الدلالية:
    خطيب, العريش, مسجد الروضة, هجوم إرهابي, أخبار العالم العربي, إمام مسجد, العريش, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik