19:16 11 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    رجل يسير على خلفية جدارية في أحد شوارع طهران، إيران

    أزمة نقص الدواء تهدد مرضى "الصرع" في إيران

    © REUTERS / Nazanin Tabatabaee Yazdi/TIMA
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0

    حذر داريوش نسبي، مدير جمعية الصرع في إيران، من تفاقم أزمة مرضى الصرع في البلاد، البالغ عددهم مليون شخص، بسبب نقص بعض الأدوية المعالجة لحالاتهم المرضية.

    وقال نسبي: "إن أدوية مرض الصرع مصيرية للغاية، حيث إن المرضى غير قابلين لتحمّل أي نوبة حتى لساعة".وذلك بحسب الموقع الإلكتروني "إرم".

    وأضاف أنه "إلى جانب نقص أدوية الصرع، فإن الصيدليات والمراكز العلاجية تشهد نقصا في دواء الديباكين (مضادات الاختلاج أو الصرع)"، مشيرا إلى أن "عملية تأمين جميع الأدوية، سواء المستوردة أو المنتجة محليا، تواجه صعوبات، غير مسبوقة، في الفترة الراهنة".
    ولفت إلى أن "تغيير نوع الدواء لدى المرضى، بشكل سريع، غير ممكن، وفي حالة حدوث ذلك، فهو يتطلب عدة أشهر لما ينتج عنه من اضطرابات للمريض".
    ويوضح الدكتور نسي، أن معدل المصابين بمرض الصرع في إيران، يقدر بين 3 إلى 5% من مجموع السكان، وبأن العديد من المصابين بالمرض يخفون مرضهم لأسباب ثقافية ومجتمعية، مما يُصعب إصدار إحصاء دقيق.
    وتشهد إيران أزمة حادة في نقص الأدوية، في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد، حيث أفادت تقارير لوسائل إعلام بأن بعض التجار وأصحاب الصيدليات يحتكرون بعض أصناف الأدوية، بهدف بيعها بأضعاف سعرها الحقيقي، في ظل أزمة انهيار قيمة العملة.    

     

    انظر أيضا:

    بشرى سارة... طرح أول دواء يعالج أي نوع سرطان
    إقرار أول دواء لأشهر أمراض العصر منذ 20 عاما
    العلماء يبتكرون دواء يقتل السرطان بالكامل
    العلماء يحذرون من انتشار وباء ليس له دواء
    العثور على دواء لمرض "الزهايمر"
    علماء روس يكشفون عن دواء لمنع الإصابة بفيروس الإيدز
    الكلمات الدلالية:
    إيران, دواء, مرض, مجلس الشورى الإسلامي في إيران, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik