Widgets Magazine
08:41 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    زورق تابع للحرث الثوري الإيراني في مضيق هرمز

    ألمانيا تدعو إيران للإفراج الفوري عن ناقلة النفط البريطانية

    © AP Photo / Jon Gambrell
    الأخبار
    انسخ الرابط
    104
    تابعنا عبر

    أدانت ألمانيا، اليوم السبت، احتجاز إيران "غير المبرر" لناقلتين في مضيق هرمز، قائلة إن الخطوة تفاقم بشدة الوضع المتوتر بالفعل في المنطقة.

    وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية "نحث إيران على الإفراج عن... الناقلة وطاقمها فورا".

    وأضاف في بيان أن أي تصعيد آخر في التوتر بالمنطقة "سيكون خطيرا للغاية... وسيقوض كل الجهود القائمة لإيجاد سبيل للخروج من الأزمة الحالية".

    وكان المدير العام للموانئ والملاحة البحرية بمحافظة هرمزكان بجنوب إيران، مراد الله عفيفي بور، أكد اليوم السبت، أن القوة البحرية التابعة للحرس الثوري اقتادت ناقلة نفط بريطانية إلى ميناء بندر عباس بعد اصطدامها بقارب صيد أثناء سيرها في اتجاه عكسي بمضيق هرمز.

    ونقلت وكالة" "فارس" الإيرانية عن عفيفي بور قوله "ناقلة النفط البريطانية ستينا أمبرو اصطدمت بقارب صيد أثناء إبحارها بشكل معاكس في مضيق هرمز أمس الجمعة".

    وتابع "وفقا للإجراءات المتبعة أبلغت القوات العسكرية بتوجيه سفينة بريطانية إلى ميناء بندر عباس لدراسة أبعاد الحادث من قبل الخبراء".

    وأكد مدير موانئ هرمزكان "السفينة البريطانية وصلت الليلة الماضية إلى ميناء بندر عباس بتوجيه من القوة البحرية للحرس الثوري، وتم تسليمها إلى الإدارة العامة للموانئ والملاحة البحرية في محافظة هرمزكان، لدراسة ملابسات حادث الاصطدام".

    وأضاف عفيفي بور أن الناقلة "تحمل العلم البريطاني ويتألف طاقمها من 23 شخصا، بينهم 18 هنديا، والخمسة الباقون يحملون جنسيات روسيا والفلبين وليتوانيا وآخرين"، موضحا "من حيث السلامة ، يجب على الطاقم البقاء على متن السفينة".

    انظر أيضا:

    فرنسا تدعو إيران لإطلاق سراح ناقلة النفط البريطانية المحتجزة وطاقمها
    صحيفة: أفعال إيران الأخيرة تزيد التوتر في المنطقة وتعزز فرضية الحرب
    موسوي: هناك أطراف ثالثة تسعى لفتح كل الاحتمالات واندلاع حرب مع إيران
    بريطانيا: احتجاز الناقلة البريطانية من قبل إيران أمر مقلق وخطير ومزعزع للاستقرار
    ظريف: إيران مستعدة للحوار مع السعودية والإمارات
    الكلمات الدلالية:
    إيران, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik