12:49 GMT28 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    131
    تابعنا عبر

    أعلنت النيابة العامة السويدية إسقاط تهمة الاغتصاب عن جوليان أسانج، مؤسس موقع "ويكيليكس".

    ويقضي أسانج، حاليا، عقوبة سجن في المملكة المتحدة، في الوقت الذي تطالبه فيه الولايات المتحدة بتسليمه لها.

    قال رئيس تحرير الموقع كريستين هرافنسون: "بإسقاط الاتهامات عن أسانج، يجب التركيز الآن، على التهديد الذي يواجهه أسانج من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا إلى أنه واجه تهديدات على مدى سنوات، بالمحاكمة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

    جاء ذلك في تدوينة على الحساب الرسمي لموقع "ويكيليكس" في "تويتر"، اليوم الثلاثاء.

    ورفضت محكمة سويدية، أمس الاثنين، طلب النيابة توقيف مؤسس موقع "ويكيليكس" رسميا في السويد بتهمة الاغتصاب، الذي كان سيمهد لطلب تسليمه من بريطانيا.

    يذكر أن "ويكيليكس" صرحت، أن أسانج يتعرض للضغط النفسي الشديد في يوليو/ تموز الماضي.

    ولا يزال أسانج يواجه 18 تهمة كشف الأسرار القومية، كما أعلن القضاء الأمريكي عن الحكم على الصحفي بالسجن 175 عاما.

    ونشر مؤسس ويكيليكس عام 2010 سلسلة من التسريبات الأمريكية التي قدمها الاستخباراتي السابق في الجيش الأمريكي تشيلسي مانينغ، ثم بدأت حكومة الولايات المتحدة تحقيقًا جنائيًا ضد ويكيليكس وأسانج على أساس "الحصول غير القانوني على وثائق سرية تتعلق بالأمن القومي".

    انظر أيضا:

    رئيس الإكوادور: أدلة على عمليات تجسس أسانج في سفارتنا
    دلائل جديدة على تعذيب الصحفي أسانج في السجن
    بريطانيا ترفض تسليم أسانج لحكم الإعدام
    أسوأ من الإرهابيين... تشديد ظروف احتجاز الصحفي أسانج في السجن
    الكلمات الدلالية:
    الاغتصاب, السويد, أسانج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook