04:55 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال لافروف إن رفض الولايات المتحدة المشاركة في مؤتمر اللاجئين يشهد على ازدواجية المعايير اتجاه سوريا.

    وعلق وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في كلمة خلال افتتاح المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين ألقاها ألكسندر لافرنتييف، بالقول: "حل أزمة اللاجئين يتطلب مشاركة المجتمع الدولي وتوقف بعض الدول عن تسييس هذا الملف".

    وتابع قائلا: "إن رفض الولايات المتحدة المشاركة في مؤتمر اللاجئين يشهد على ازدواجية المعايير تجاه سوريا".

    من جهة أخرى، أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، أن الاتحاد لن يشارك في المؤتمر "لأن شروط مشاركته لم تتوافر". وقال بوريل في بيان: "لن يشارك الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه" في المؤتمر.

    بدورها، أعلنت كندا أنها "تدعم عودة اللاجئين الآمنة والطوعية والكريمة، لكن شروط مثل هذه العودة غير موجودة"، وهو موقف جاء مماثلاً لموقف الاتحاد الأوروبي.

    أما لبنان المجاور، الذي يستضيف نحو مليون ونصف مليون لاجئ بحسب تقديرات رسمية، سيرسل وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال رمزي مشرفية ممثلا عنه.

    وقبل يومين من المؤتمر، قال الرئيس السوري بشار الأسد خلال مكالمة عبر الفيديو مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين إن عودة اللاجئين الذين غادروا البلاد بسبب النزاع في بلاده، تشكل "أولوية" في المرحلة المقبلة.

    ويشارك ممثلون عن 30 وزارة وهيئة حكومية روسية في المؤتمر، فيما يحضر المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا عمران رضا المؤتمر بصفة "مراقب".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook