19:11 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    صرح وزير الدفاع الروسي، جنرال الجيش سيرغي شويغو، أن مركز الفضاء "مطار بليسيتسك الفضائي الروسي" ، سيكون بحلول عام 2025، قادرا على تنفيذ ما يصل إلى 20 إطلاقا سنويا لصواريخ "أنغارا" من الدرجة الخفيفة والثقيلة.

    وتابع وزير الدفاع الروسي شويغو، عبر مقابلة تلفزيونية نشرتها قناة "روسيا 24" على يوتيوب، تصريحه قائلا إن المجمع الفضائي الروسي سيضمن الوصول المستقل والمضمون والوجود الدائم لروسيا في الفضاء.

    وقال وزير الدفاع الروسي خلال فحص الجهوزية لإطلاق "أنغارا":

    "تنفيذ مجمع العمل المخطط له بحلول عام 2025 بشأن إنشاء مجمع أنغارا للصواريخ الفضائية سيجعل من الممكن تنفيذ ما يصل إلى 20 عملية إطلاق لمركبات إطلاق أنغارا من الدرجة الخفيفة والثقيلة من قاعدة بليسيتسك الفضائية، فضلا عن ضمان الوصول المستقل والمضمون والتواجد الدائم لروسيا في الفضاء."

    ووفقا لوزارة الدفاع الروسية، يشتمل مجمع الإطلاق العالمي على أكثر من 130 مبنى وأكثر من 50 نظاما تكنولوجيا.

    وفي وقت سابق قال كبير المصممين في مصنع "سالوت" التابع لمركز "خرونيتشيف" الروسي لصناعات الفضاء، سيرغي كوزنيتسوف: "صواريخ أنغارا فائقة الثقل المطورة التي تسعى روسيا مستقبلا لإطلاقها من مطار فوستوتشني ستكون قادرة على نقل حمولات أكبر بمقدار نصف طن تقريبا مقارنة بصواريخ أنغارا التي تطلق من مطار بليسيتسك الفضائي الروسي، ما يجعل عمليات الإطلاق الفضائية أكثر فائدة وربحا من الناحية المادية".

    وقال كوزنيتسوف "تصل تكلفة إطلاق الكيلوغرام الواحد من الحمولة إلى الفضاء نحو 20 ألف دولار بالنسبة للعميل الذي تتبع له الحمولة، ومع إطلاق 500 كغ إضافية في كل عملية سنتمكن من تحقيق أرباح إضافية تعادل 10 ملايين دولار".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook