07:06 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الخاريجة اليمني أحمد عوض بن مبارك، إن أوهام القوة لدى الحوثيين هي ما يطيل أمد الحرب في اليمن.

    وبحسب تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، أوضح بن مبارك أن "أحد إشكاليات القضية اليمنية هو أوهام القوة التي لدى الحوثيين، واعتقادهم أن هناك لحظة تاريخية فاصلة يمكن أن يحققوا فيها شيئا، ومراهنتهم على الجانب العسكري بشكل دائم، واستخدامهم للمعاناة الإنسانية ولأوراق لها علاقة بمعاناة اليمنيين.. وكسب التعاطف الدولي" مؤكدا: "هذا هو السبب الرئيسي الذي يطيل الحرب".

    وأكد "أن الحكومة الشرعية اليمنية كانت دائما تتفاعل مع مبادرات السلام حقنا لدماء اليمنيين كافة، على عكس الحوثيين الذين ظنوا أنها اللحظة التاريخية لتحقيق مشروعهم العقائدي عبر القوة العسكرية واستغلال معاناة الشعب اليمني"

    وأشار الوزير اليمني إلى أن "هناك تغيرا كثيرا في السردية المتعلقة بوصف الصراع في اليمن لصالح توجه إيجابي"، مؤكدا على أن "موقف الحكومة كان دائما إيجابيا تجاه إيجاد بيئة تساعد الأطراف اليمنية على التفاوض، هذا ما كنا نقوله دائما للأطراف الدولية، اليوم كثير من الأطراف الدولية باتت مقتنعة بهذا الكلام، لأنه سابقا كنا نسمع حديثا أخر".

    وبخصوص المبادرات المتعلقة بإيحاد حل سلمي للأزمة في اليمن أوضح بن مبارك  أن "الصفقة العادلة التي تحدث عنها المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، هي 4 بنود اشتقت من الإعلان المشترك الذي طرحته الأمم المتحدة في أبريل/ نيسان 2020، تستثني بعض القضايا الإشكالية والعالقة، مؤكدا أن الحكومة اليمنية وافقت عليها كحزمة واحدة متكاملة غير قابلة للتجزئة".

    وعما تم اخذه من الإعلان المشترك، قال بن مبارك: "أخذوا أربعة قضايا يعتقد أنها ستمهد لعملية السلام، واستثنوا القضايا الإشكالية أو العالقة، فأخذوا فتح مطار صنعاء، وميناء الحديدة وفقا لاتفاقية ستوكهولم، وقبلهم وقف شامل لإطلاق النار والعودة للمشاورات".

    وأكد أن "وقف إطلاق النار هو الخطوة الإنسانية الأولى"، مشيرا إلى أنهم قدموا مبادرات بشأن فتح مطار صنعاء أكثر من مرة، مؤكدا أن الحوثيين "هم دائما من يرفض نقاشه وأخره في ستوكهولم".

    وقال: "نحن نرى أن هذه العناصر الأربعة من المبادرة حزمة واحدة وغير قابلة للتجزئة."

    وشدد بن مبارك على أن أي تنازل في الشأن الإنساني تقدم عليه الحكومة اليمنية هو "ليس تنازلا للحوثي ولكن هو تنازل لأجل أبناء شعبنا وحرصا منا على أبناء شعبنا".

    انظر أيضا:

    اليمن: قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين إثر قصف للجيش بمحافظتي مأرب والضالع
    السفير السعودي في اليمن: "الحوثيون" لم يستجيبوا لمبادرة وقف إطلاق النار
    سقوط 5 مقذوفات أطلقها الحوثيون على قرية سعودية حدودية
    التحالف العربي يعلن إحباط "هجوم حوثي" في البحر الأحمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook