07:00 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر المجلس الرئاسي الليبي مما وصفها بالتصرفات الأحادية الجانب، خاصة فيما يتعلق بالجانب العسكري.

    وفي بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، قال المجلس إنه وبصفته القائد الأعلى للجيش الليبي حسبما نص الاتفاق السياسي، سبق وحذر من أي تصرفات أحادية يمكن أن يتم إستغلالها من قبل أطراف أخرى وتؤدي لإعادة الصراع من جديد.

    وأوضح البيان أن المجلس يؤكد على منعه أي لقاءات أو أحاديث إعلامية من قبل أي طرف عسكري، دون إذن مسبق من القائد الأعلى.

    وناشد البيان الأطراف جميعا والدول التي ترعى الاتفاق، والبعثة الأممية أن تؤي دورها في الحفاظ على ما تم إنجازه.

    يشار إلى أن الناطق باسم القائد العام للجيش الليبي تحدث عن من وصفهم بـ "الخونة"، "الذين لا يطلقون النار بالسلاح فقط بل يشعلون نار الفتنة بالكلمة والتظليل الإعلامي ونشر خطاب الكراهية".

    ولفت المتحدث باسم القائد العام للجيش الليبي إلى أنهم يرصدون كل يوم "العشرات من المنشورات الكاذبة والاستفزازية والأخبار المزيفة في فضاء المعلومات وعلى القنوات المرئية بهدف زرع الخوف وعدم الثقة لتشويه سمعة الجيش الوطني الليبي".

    ودلل بيان المتحدث بما قال إنها "أنباء وردت أمس عن وقوع هجوم على فرع الهلال الأحمر في مدينة هون بمنطقة الجفرة، ونحن نعلن أن المدينة هادئة ومستقرة والجيش الوطني الليبي والشرطة العسكرية تدعم مدرية الأمن والأجهزة الأمنية التي تسيطر على الوضع بشكل كامل".

    وأكد أن "أي محاولة لتشويه سمعة الجيش الوطني الليبي محكوم عليها بالفشل والسقوط" . 

    انظر أيضا:

    الجيش الليبي بقيادة حفتر يستعد لعرض عسكري ضخم في بنغازي... فيديو صور
    استعدادات مكثفة لعرض عسكري ضخم للجيش الليبي في بنغازي
    الجيش الليبي يأمل في قيام الحكومة الجديدة بتنفيذ استحقاقات المرحلة الانتقالية
    الجيش الوطني الليبي يكشف لـ"سبوتنيك" خطوات توحيد المؤسسة العسكرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook