13:49 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اندلعت مواجهات بين الجيش الإسرائيلي ومواطنين فلسطينيين، اليوم الجمعة، أصيب على إثرها 10 أشخاص، أحدهم إصابته خطيرة بالرصاص الحي في رقبته.

    وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، استخدم الجيش الإسرائيلي في المواجهات الرصاص الحي والمعدني والمطاطي، إضافة إلى قنابل الغاز المسيل للدموع، في مواجهات وقعت اليوم في جبل صبيح ببلدة بيتا جنوب نابلس.

    ونقلت "وفا" عن أحمد جبريل مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس، أن طواقم الهلال نقلت 10 إصابات بالرصاص الحي إحداها خطيرة إلى المستشفى لتلقي العلاج.

    وقد بدأت المواجهات عقب خروج الأهالي في مسيرة حاشدة نحو الجبل، استجابة لدعوة لجنة التنسيق الفصائلي وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان.

    جدير بالذكر أن منطقة جبل صبيح تشهد مواجهات شبه يومية رفضا لما قام به مستوطنون منذ أسبوعين، حيث بدأوا بإقامة بؤرة استطيانية في ظل حماية من القوات الإسرائيلية.

    وقد استشهد في تلك المواجهات منذ بدايتها شابان فلسطينيان هما عيسى برهم وزكريا حمايل، وأصيب عشرات المواطنين الفلسطينيين.

    انظر أيضا:

    مقتل محتج فلسطيني في اضطرابات بسبب خطة أمريكا للسلام بالشرق الأوسط
    القوات الإسرائيلية تصيب محتجين فلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي
    الخارجية الفلسطينية: نحمل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن جرائم الاستيطان
    القوات الإسرائيلية تطلق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز لتفريق محتجين فلسطينيين (صور)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook