06:45 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    أكدت وزارة الري المصرية أن فتحات تصريف المياه في سد النهضة يمكنها طبقا لقدرتها الاستيعابية أن تقوم بالتصريفات السنوية المطلوبة.

    وبحسب بيان للوزارة نشرته بوابة الأهرام المصرية، قالت إنه في ضوء المعلومات المتوفرة، فإن فتحات تمرير المياه تقع على منسوب أقل، من أقصى منسوب للسد بمقدار يتراوح بين 103 إلى 67 مترا، وأن القدرة الاستيعابية لعمل هذه الفتحات على مدار العام يمكنها من التصريف السنوي.

    البيان الذي أصدرته الوزارة مساء اليوم الاثنين لفت إلى أن "أقصى منسوب لمياه السد هو 645 مترا، وأقصى منسوب للتخزين 640 مترا"، مشيرا إلى أن "منسوب قاع النهر عند السد 500 متر" وهو ما يعني أن ارتفاع السد الرئيسي 145 مترا وأقصى ارتفاع لتخزين المياه هو 140 مترا".

    وأوضح البيان أن السد توجد فيه فتحات مختلفة لتوليد الكهرباء وإمرار المياه، مؤكدا أن فتحتي تصريف المياه تقعان على منسوب 542 مترا.

    وعن مخارج التوربينات أوضح البيان أنها تقع على منسوب 542 مترا، لافتا إلى أن توليد الكهرباء يحتاج أن يكون أقل منسوب محتجز للمياه أمامه 560 مترا.

    وشدد البيان على أن الـ650 متر المطلوبة لتوليد الكهرباء هي ما يوازي قرابة 4 مليار متر مكعب من المياه المخزنة.

    ولفت إلى أن السد فيه 11 فتحة لمخارج التوربينات العليا تقع على منسوب 578 مترا.

    تعرف علي: ما هي مخاطر سد النهضة الإثيوبي على مصر والسودان

    اقرأ ايضا: سد النهضة: هل هناك فرص جديدة لأزمة سد النهضة أم الحل العسكري أصبح واقعا؟

    انظر أيضا:

    حمدوك يؤكد أن الملء الأحادي لـ"سد النهضة" تهديد مباشر للسودان
    حراسة دقيقة وتعزيز للقوات... القوات الجوية الإثيوبية تدخل على خط أزمة "سد النهضة"
    السودان يتحدث عن "مفاجأة" إثيوبية تسببت في أزمة سد النهضة
    خبير: تصريحات أديس أبابا حول جاهزية جيشها لصد أي اعتداء ضد سد النهضة "إعلان حرب"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook