21:11 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، تعهده بإقامة دولة فلسطينية ذات سيادة متصلة الأراضي، من أجل تحقيق سلام شامل.

    وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، تعهد الأمين العام للأمم المتحدة بإقامة دولة فلسطينية "ديمقراطية متصلة الأراضي وتتمتع بالسيادة".

    تعهد الأمين العام للأمم المتحدة جاء خلال تقرير قدمه للجمعية العامة للأمم المتحدة بخصوص المساعدة التي تلقاها الشعب الفلسطيني خلال العام الماضي.

    وأقر الأمين العام للأمم المتحدة بغياب "عملية سياسية تهدف إلى إنهاء الاحتلال والتوصل إلى حل قابل للتطبيق قائم على وجود دولتين" وهو ما اعتبره "يشكل أكبر عقبة أمام التنمية الفلسطينية".

    وشدد على أن حل الدولتين هو الضامن لتحقيق "التطلعات المشروعة للشعبين الفلسطيني والإسرائيلي"، مؤكدا ضرورة "حلّ جميع مسائل الوضع النهائي حلا دائما عن طريق المفاوضات".

    وتحدث أمين عام المنظمة الدولية عما وصفه بـ "عمليات التوسّع الاستيطاني الإسرائيلي وأعمال الهدم وإغلاق المعابر والقيود المفروضة على الحركة والتنقل، وغير ذلك من مظاهر الاحتلال العسكري"، مؤكدا أنها "تؤثّر بشدة على الحالة الإنسانية والاقتصادية والحياة الاجتماعية والسياسية للفلسطينيين".

    وبخصوص المعاناة الفلسطينية، أكد غوتيريش أن التوقعات كانت تشير إلى أن نهاية عام 2020 ستشهد معاناة قرابة مليوني فلسطيني في الأمن الغذائي، منهم 1,4 مليون في قطاع غزة، و600 ألف في الضفة الغربية، وهو ما يعتبر زيادة بنحو 300 ألف شخص مقارنة بعام 2019.

    ولفت إلى أنه يهدف إلى جمع مبلغ قدره 417 مليون دولار لتأمين المواد الغذائية الأساسية والحماية والرعاية الصحية والمأوى والمياه وخدمات الصرف الصحي لحوالي 1,8 مليون فلسطيني".

    انظر أيضا:

    "من الممكن أن نشاهد أسوأ"... فلسطين تعلق على تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة
    وزير خارجية فلسطين: لا سلام دون إنهاء الاحتلال الإسرائيلي
    اشتباكات جنين... اتجاه جديد للتصعيد بين إسرائيل وفلسطين
    رغم التحذيرات... لماذا تصر إسرائيل على "مسيرة الأعلام" وما آثارها على الهدنة مع فلسطين؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook